آخر أخبار حريق الجهراء

2009-07-04



صورة نصره العنزي
==============

حريق الجهراء
المتهمة بإرتكاب الجريمة حسب التقارير الأولية هي نصره يوسف العنزي وهي الزوجة الأولى المطلقة للمعرس علما بأن المعرس كان قد خرج قبل فتره قصيره من السجن وإعترفت إنها سكبت البانزين على الخيمة وخادمة المدعوة نصره تكشف الكثير من الحقائق

-----------------------------------
تحديث - 1
الخبر التالي
نقلا عن صحيفة القبس






------------------------

تحديث - 2

نقلا عن موقع

Zoom

أجرى موقع زووم مقابلة مع الزوج السابق للمتهمه المدعو / زايد محمد الضويحي الظفيري البالغ من العمر 23 عاما حيث أفاد إنه عاطل عن العمل منذ 5 سنوات حيث بالسابق كان يعمل عسكريا بوزارة الدفاع وترك العمل( صوت الكويت أشارت في الخبر السابق إنه كان بالسجن ) وانه تزوج من زوجته السابقة - المتهمه - سنة 2004 وله منها ولد وبنت ويضيف قبل 3 شهور خطبت الزوجه الثانية وهي من غير محددي الجنسية - بدون - ونفى أن يكون قد طلق زوجته الأولى لأن أشقائها أصدقائي وقريبين على نفسى حسب قوله ويقول أن المتهمه أبلغته انها سوف تحرق الخيمه ولكنه لم يصدقها مرجعا ذلك بأن هذه غيره نسائيه مسالمه لا غير

من جهة أخرى أفاد أحد الجيران ان المعرس المدعو زايد أخلاقه سيئة ومتهور وليس لديه اسلوب بالتعامل مع الناس وعصبي وعاطل عن العمل وسمعنا إنه خرج للتو من السجن

------------------------------

تحديث - 3

نقلا عن وكالة الأنباء الكويتية - كونا

السعوديات المصابات بحريق الجهراء

خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله يأمر بنقلهن للعلاج بمستشفيات السعودية

---------------------------

تحديث - 4



نسخة من البطاقة المدنية للمتهمه


--------------------------


تحديث - 5

نقلا عن جريدة الجريدة الصادره صباح هذا اليوم الأربعاء

النيابة وجهت للمتهمة تهمتي إحراق الخيمة عمدا والقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد

وهما التهمتان الكفيلتان بلف حبل المشتقة حول رقبتها



-------------------------

تحديث - 6

نقلا عن جريدة الرؤية الصادرة صباح هذا اليوم الربعاء



إلتقت الجريدة مع إحدى بنات عمومة المعرس - خلال زيارة مراسل الجريدة إلى مركز البابطين للحروق - والتي سردت بعض تفاصيل الحادث حيث تقول

كنا نستمع إلى أغاني العرس وكنت أقف مع إختي عند الكوشة وكانت العروسة في الصالون ولم تحضر بعد وفجأة رأينا حريقا فحاولنا إخماده ولكن هواء المكيف ساعد النيران على الإنتشار في أرجاء الخيمة فأخذنا نركض ووقعنا على الأرض

وأكدت أن الزوجة الأولى ليها إبنة وإبن بالإضافة إنها حامل ونفت ما قيل أن زوجها طلقها مؤكدة إنها لا تزال على ذمتهوأضافت أن الزوج كان مع زوجته الأولى المتهمة قبل عقد القران بيوم


------------------------

تحديث - 7

نقلا عن جريدة السياسة الصادرة صباح هذا اليوم الأربعاء



والدة المتهمة تقول


إبنتي بريئة وإتهامها تلفيق بدليل وجودها في المنزل ساعة الكارثة


المعرس نام قبل يومين في منزلنا وإتفق مع إبنتي على العيش مع زوجته الجديدة


----------------------------

تحديث - 8


نقلا عن جريدة القبس


قبل أن تقدم المتهمة على حرق الخيمة


ألقت سحرا بداخل الخيمة حتى لا يرى زوجها السعادة مع زوجته الثانية


-------------------------------

تحديث - 9

صورة زوج المتهمة زايد محمد الضويحي الظفيري


--------------------------

تحديث - 10



عقد مجلس الأمه جلسته الطارئة المخصصة لبحث قضية المسرحين من القطاع الخاص ، وإستهل المجلس جلسته الطارئة بتأبين ضحايا حريق الجهراء، ومن جانبه أبن سمو رئيس الوزراء الشيخ ناصر المحمد ضحايا الحادث مؤكدا إنها كارثة إنسانية وفاجعة ألمت بالكويتيين وإنها كارثة وطنية لم يشهد لها تاريخ البلاد مثيلا معبرا عن صلة التلاحم والوحدة من جميع أهل الكويت متقدما بأحر التعازي من ذوي الضحايا


من جانب آخر قدم النائب مبارك الوعلان طلبا قبل بداية الجلسة بعقد جلسة طارئة لمناقشة كارثة حريق الجهراء وحتى كتابة هذا التحديث إستطاع الوعلان من جمع تواقيع 35 نائبا لعقد جلسة خاصة حول حريق الجهراء



-------------------------------

تحديث - 11




نقلا عن جريدة الجريدة، قالت مصادر رفيعة المصادر أن المتهمة أقرت في التحقيقات بأنها وأثناء وجودها في منطقة الرحاب اتصلت على شركة تاكسي أجرة تحت الطلب وحضرت لها السيارة وأنزلتها في منطقة الرحاب، ثم أخذت تاكسيا آخر (أجرة جوالة) لكي يقوم بأخذها إلى منطقة خيطان لتعبئة القنينة بالبنزين، وأقرت بأنها طلبت من سائق التاكسي تعبئة القنينة، ومن بعدها طلبت من التاكسي الذهاب إلى منطقة العيون بالجهراء، ولدى وصولها طلبت من سائق التاكسي الوقوف في شارع مجاور واتجهت هي نحو الخيمة حاملة القنينة و'بطل ماي مسحور وبخور مسحور'، وفي هذه الأثناء شاهدتها الخادمة التي تعمل في البيت المجاور، ثم قامت المتهمة بعدها بسكب البنزين والماي والبخور وإشعال النار، ورمي القنينة التي كانت تحتوي على البنزين على سطح الملحق المجاور لمنزل الزوج الأول، والعودة سريعا نحو التاكسي الذي أعادها إلى منطقة الرحاب
ولفتت المصادر إلى أن المتهمة اعترفت أمام التحقيقات بكل ثقة وأريحية ولا توجد أي مظاهر تبين أنها كانت تراوغ أو حتى أنها تختلق واقعة، أو أنها تريد أن تشيل القضية، وأنها واقعة تحت الإكراه، مضيفة أن النيابة استمعت أمس الأول إلى أقوال سائق التاكسي (أجرة تحت الطلب) الذي أخذها من منزلها في منطقة الرحاب وأنزلها في منطقة الفروانية بناء على طلبها، وهذه الشهادة التي أدلى بها سائق الأجرة تحت الطلب تؤكد رواية المتهمة من أنها طلبت السيارة ونقلتها إلى الفروانية، ومن الفروانية أخذت أجرة جوالة كنوع من التوفير المالي لها لأنها ستدفع مبلغا ماليا أقل للأجرة الجوالة، وأنها طلبت أجرة تحت الطلب لأن سيارات الأجرة الجوالة لا تتحرك بكثرة في المناطق السكنية
وبينت المصادر أن اعترافات المتهمة تتطابق مع أقوال الخادمة التي شهدت برؤيتها للمتهمة قبل الحادثة بلحظات وهي حاملة القنينة، لافتة إلى أن المتهمة أكدت في التحقيقات أنها كانت تعلم بزواج زوجها من ثانية في شهر يوليو الماضي، وأنها كانت تريد تخريب ليلة العرس بإشعال الخيمة ولم تقصد قتل الناس.من جانب آخر، كشفت المصادر لـ'الجريدة' أن النيابة استمعت أمس الأول إلى أقوال زوج المتهمة وهو العريس، وأكد في التحقيقات صحة وقوع خلافات زوجية بينه وبين المتهمة وبينها وبين أسرته، وأنها تركت المنزل نتيجة تلك الخلافات، وأنها 'عصّبت عندما عرفت إني ملجت'، وأضاف في التحقيقات أنه سمع من المباحث الجنائية أن زوجته الأولى هي من قامت بإشعال الخيمة، وأنه لم يكن يتصور أنها تقدم على هذه الواقعة، وقالت المصادر إن الاتهام سيوجه إلى المتهمة فقط على تهمتين: القتل العمد للمجني عليهم الـ45، التي يعاقب عليها بالإعدام، وتهمة إضرام النيران عمداً التي يعاقب عليها بالحبس المؤبد

-------------------------

تحديث - 12


المتهمة بحريق الجهراء حاولت الانتحار‮ ‬في‮ ‬الحجز‮: ‬أبي‮ ‬أموت‮.. ‬أبي‮ ‬أموت

حاولت المتهمة بحريق الجهراء أمس الانتحار بطرق عدة لكنها فشلت‮. ‬فبعد حالة نفسية سيئة للغاية عاشتها المتهمة مع انهيار كامل لقواها الجسمية حاولت أمس انهاء حياتها حيث أخذت تضرب رأسها بحائط الحجز،‮ ‬فقام رجال المباحث بتكبيلها وتهدئتها،‮ ‬وبعد هدوء نسبي‮ ‬قدم رجال المباحث الطعام للمتهمة وتركوه لعلها تأكل لانها لم تذق طعم الأكل منذ احتجازها،‮ ‬وتفاجأوا عند عودتهم بعد فترة بسيطة وهي‮ ‬تحز رقبتها بقطع الألمنيوم التي‮ ‬وضع بها الطعام بعد ان قامت بتحويلها إلى سكين ما أحدث جرحاً‮ ‬بسيطاً‮ ‬في‮ ‬رقبتها‮. ‬يذكر أن المتهمة لم تمثل الجريمة حتى الآن بسبب الحالة السيئة التي‮ ‬تعيشها،‮ ‬وكانت تردد عند دخول المباحث عليها‮ »‬أبي‮ ‬أموت‮.. ‬أبي‮ ‬أموت‮«.


--------------------------

تحديث - 13


20-08-2009


على غرار حريق الجهراء.. سعودية تضرم النار في سيارة زوجها

أضرمت سيدة سعودية في نجران النار في سيارة زوجها السابق مساء الأربعاء ، عندما كان في بيته على غرار حادث حريق عيون الجهراء الذي أودى بحياة أكثر من 46 طفلا. ونقلت جريدة " المدينة " السعودية عن النقيب علي بن عمير الشهراني الناطق الإعلامي في مديرية الدفاع المدني بنجران قوله " إن عمليات الدفاع المدني أرسلت فرقة إنقاذ وإسناد لإخماد النيران التي قضت على سيارة الزوج من نوع كرسيدا ". وأضاف الشهراني" إن الدوريات الأمنية باشرت الحادثة وألقت القبض على السيدة إذ تبين أنها قطعت عدة كيلو مترات إلى مكان الحادثة سيرا وهي حاملة معها كمية من البنزين المستخدم وفأسا ". وقال شهود عيان في موقع الحادث " إن السيدة كانت تتوعد الزوج بإحراق البيت أيضا ". فيما أوضح الزوج أنه طلق السيدة وتزوج من أخرى . ويبدو أن حادث الكويت فتح الباب على مصراعيه لكثير من الزوجات لفكرة الانتقام من أزواجهن السابقين .

---------------------------------

تحديث - 14


21-08-2009


علم أن النيابة العامة بصدد توجيه تهمة إلى زوج المتهمة تحت مسمى «عدم الإبلاغ عن تهديد»، في ضوء تهديدات الزوجة بحرق خيمة العرس. وقالت مصادر أمنية ان النيابة العامة شرعت في توجيه التهمة إلى الزوج في ضوء اعترافات الزوجة بأنها سبق لها أن هددت زوجها بحرق العرس وتأكيد الأخير صحة هذه التهديدات لدى إدلائه بأقواله في النيابة العامة .وفي حال قررت النيابة ذلك ستحيل القضية على المباحث الجنائية لاستكمال الملف
.من جهة أخرى تم وضع كاميرات مراقبة على زنزانة المتهمة تحسبا لاي محاولة لها للانتحار وذلك لسوء حالتها النفسية، وسوف تحال المتهمة إلى السجن المركزي خلال اليومين المقبلين .وقد قال زوج المتهمة المدعو زايد انه عندما دخل على زوجته في النيابة العامة قال لها «لم فعلت كل هذا وأنّبتها كثيرا وتمنيت أن أجلس معها على انفراد ولو تهيأت لي هذه الفرصة لكان لكل حادث حديث».وزاد زايد "جل ما أفكر فيه حاليا هو ترتيب أمور ابني (محمد) و (شقحة) اللذين لم أرهما منذ حادثة الحريق وأتمنى لو احتضنهما كي انسى معاناتي وسأسعى بقوة القانون كي أظفر بحضانتهما لتربيتهما تربية صحيحة وزوجتي الجديدة على استعداد لرعايتهما بمشاركة أخواتي".وقال "أنا مسحور وأشك في زوجتي (الأولى) أن تكون عملت لي سحرا انتشر في أرجاء المنزل ورجال الدين الذين لجأت إليهم حذروني من الدخول إلى المنزل إلى أن يفك السحر ولقد سلمت أمري إلى الله أن يخفف عني".

-------------------------------

تحديث - 15

22-08-2009


التحقيق مع والدة وشقيقة زوج المتهمة

واصلت المباحث الجنائية في وزارة الداخلية عملية الإستدعاء في قضية حريق عرس الجهراء، فإستدعت والدة المعرس زايد الظفيري وشقيقته وأخضعتهما للتحقيق في التهمة التي وجهتها النيابة العامة إلى المعرس ومفادها عدم إبلاغه عن تهديد زوجته الأولى بحرق العرس. وإستمر التحقيق مع والدة المعرس وشقيقته ساعات عدة قبل أن تخليا

----------------------------

تحديث - 16

23-8-2009


كيف حصلت واقعة الحريق؟

  1. المتهمة خرجت من منزل أسرتها في منطقة الرحاب نحو السابعة مساء عن طريق تاكسي
  2. المتهمة تصل إلى منطقة الفروانية لكي تقوم بتغيير سيارة الأجرة
  3. المتهمة تطلب من التاكسي الذهاب إلى منطقة خيطان وهناك قامت بتعبئة قنينة "مياه معدنية" من محطة البنزين
  4. المتهمة تطلب من التاكسي الإنتقال إلى منطقة العيون (بمحافظة الجهراء) والوقوف بشارع مغاير للشارع المطلوب
  5. تقوم المتهمة بسكب البنزين وإشعال النار وتعود إلى سيارة الأجرة لتطلب من سائقها العودة إلى منطقة الرحاب

------------------------------

تحديث - 17

24-8-2009

قررت النيابة العامة عدم اللجوء إلى تمثيل جريمة حريق عرس العيون، والمتهمة فيها المواطنة نصرة ع. لأن أركانها متوافرة في القضية، إضافة إلى قيام وكيل النيابة بإعداد تقرير متكامل يوضح كيفية اشعال المتهمة للخيمة بناء على اعترافاتها امام النيابة العامة وقبلها أمام المباحث الجنائية. وقررت النيابة العامة الاكتفاء بالاعترافات التفصيلية السابقة، ومن المقرر أن تتم إحالة المتهمة إلى محكمة الجنايات بتهمتي القتل العمد والحريق العمد، وكشفت مصادر مطلعة قيام بعض المتضررين من الحادث سواء من أسر الضحايا أو أصحاب السيارات التي احترقت بمقاضاة المتهمة وطلب التعويض الجابر للضرر، فيما تنازل عدد من أهالي الضحايا عن الجانية نصرة ع. إكراما لوالديها وللجنين الحامل به.

--------------------------------

تحديث - 18

24-08-2009


قال مدير ادارة الاعلام الامني والناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية العقيد محمد الصبر ان عدد حالات وفيات حادث حريق خيمة الجهراء ارتفع ليبلغ 45 حالة.
واوضح العقيد الصبر في بيان صحفي ان الادارة العامة للادلة الجنائية اعلنت عن ورود حالة جديدة اليها من ضحايا حريق الجهراء من احد المستشفيات ليصل بذلك عدد حالات الوفيات الى 45 حالة.

------------------------------

تحديث - 19

حريق الجهراء يسبب مرض أنفلونزا حرق المعاريس !!!!؟


تقدم مواطن ببلاغ إلى مخفر الصليبخات بقضية مفادها أن ابنتيه من زوجته السابقة هددتا زوجته التي اقترن بها منذ فترة قصيرة بالحرق. وقال المواطن ويسكن في غرناطة ان ابنتيه أكدتا له أن زوجته التي ارتبط بها حديثا وهي بمثل سن بناته سيقتلونها حرقا وسجل رجال الأمن للمواطن قضية 'تهديد بالقتل' كما طلب المواطن استدعاء ابنتيه للتوقيع على تعهد بعدم ايذاء زوجته والتعرض لها.


تعليق صوت الكويت: يبدو أن حريق الجهراء أنتج فيروس يسبب مرض انفلونزا حرق المعاريس؟!!

----------------------------

تحديث - 20


نقلا عن جريدة الجريدة

24-8-2009

أمر النائب العام المستشار ضرار العسعوسي مساء أمس الأول المتهمة بإحراق خيمة عرس الجهراء 21 يوما على ذمة القضية وإحالتها إلى السجن المركزي بعد مواجهتها ببعض وقائع القضية وتأكيدها إعترافاتها السابقة بأنها إرتكبت الواقعة بمفردها.


وعلمت جريدة الجريدة من مصادر مطلعة أن النيابة إستمعت لأقوال إخت الزوج الكبرى التي أكدت عدم وجود أي خلافات بين أفراد كل الأسرة والمتهمة، مبينة أنها خرجت مع الناجيات من الخيمة بعد أن شاهدت النيران تشتعل داخلها

-----------------------

تحديث - 21

25-8-2009

قررت النيابة العامة استبعاد تهمة التستر على تهديد تسبب بحريق وضحايا بالنسبة لزوج المتهمة، مشيرة إلى أن زوجة المعرس (المتهمة) ستكون وحيدة أمام محكمة الجنايات بثلاث تهم هي الحريق العمد، القتل، الشروع في قتل المصابين.


وأكدت المصادر ان تهمة التهديد الذي ورد لزوج المتهمة ليس له أساس في القانون، لأنها لم تكن مصحوبة بطلب او تهديد فعلي مكتوب يوضح أنه متى ما قام بالفعل سيجد العقاب، موضحة أن التهديد الذي تلقاه زوج المتهمة هو اسم بالإصطلاح العام وليس له وجود بالقانون الكويتي.


وقالت المصادر إن النيابة أرسلت كتابا إلى وزارة الصحة لإفادتها عن المصابين في مستشفياتها ليتم الإنتقال إليهم وسؤالهم عن الواقعة وكيفية حدوثها. وخلصت المصادر الى ان النيابة اقتربت من الإنتهاء من إعداد ملف جريمة حريق الجهراء الذي راح ضحيته 45 شخصا، وسوف تقوم بإحالته إلى محكمة الجنايات مطلع الأسبوع المقبل.

القبس

---------------------------

تحديث - 22

29-8-2009

شقيق المتهمة بحريق خيمة العرس:
اعترفت تحت الإكراه


رويترز - قال عذبي شقيق المتهمة في حريق خيمة عرس العيون في محافظة الجهراء، إن شقيقته أدلت باعترافاتها تحت الإكراه. واضاف ان التحقيق تركز حولها بعد أن اتهمها زوجها بالتسبب في الحريق لتخريب حفل الزفاف. وتابع عذبي «التقيت مع شقيقتي المسجونة أمس الأول». ومضى يقول: «ابلغتني أنها اعترفت بضغط من الشرطة عليها، هددوها باعتقالي أنا وشقيق آخر لنا حتى تعترف». واضاف عذبي أن الادعاء العام سيحقق مع شقيقته مرة أخرى، وأنه يبحث عن محام للدفاع عنها.

----------------------------

تحديث - 23

29-8-2009

وفاة سيدة مصابة من حريق الجهراء ليرتفع العدد الرسمي إلى 46 وفاة

------------------------

تحديث - 24

30-8-2009

وفاة مصابة أخرى من حريق الجهراء ليرتفع العدد الرسمي إلى 47 وفاة

---------------------------

تحديث - 25

31-8-2009

أكد مصدر طبي أن النساء المصابات في حريق الجهراء، خصوصا الموجودات في مستشفى البابطين يعانين من إصابات شديدة جدا، وإحتمال زيادة عدد الوفيات ما زال كبيرا، إضافة إلى وجود تشوهات خطيرة وكبيرة، حيث إنهن يعانين من حروق من الدرجة الأولى، وقد ذابت أعضاء من أجسادهن، مثل الأنف والأذن وأصابع اليدين والقدمين.

------------------------

تحديث - 26

1-9-2009

أمر قاضي التجديد امس بحبس «نصره» المتهمة في حريق عرس العيون بمنطقة الجهراء لمدة اسبوعين على ذمة القضية، وإعادتها عقب القرار الى محبسها في السجن المركزي.وابلغت مصادر مطلعة ان المتهمة نفت مجددا الاتهامات الموجهة إليها قائلة «انا لم اشعل النار في الخيمة، ولم اغادر منزلي طوال يوم الحادث». وكشفت المصادر ان القاضي سأل المتهمة عن سبب اعترافاتها السابقة امام المباحث فقالت «لقد اعترفت تحت وطأة الإكراه والتهديد» وأبدت استغرابها من اتهامها بالتسبب في قتل عشرات الأرواح، ولفتت المصادر الى ان المتهمة عُرضت على قاضي التجديد امس في جلسة سريعة ومن دون محام، ووصفت المتهمة بانها كانت في «حال يُرثى لها» حيث كان واضحا عليها تردي حالتها الصحية وعدم قدرتها على السير مع رجال المباحث لحظة وصولها الى القاضي.

ومن المتوقع أن تواصل النيابة العامة تحقيقاتها في القضية مع المصابين وأهالي المتوفين في الحادث، حيث تشير التحقيقات إلى أن أعمار المتوفين تتفاوت بين ثلاث سنوات وسبعين عاما وكلهم من النساء والأطفال.

-----------------

تحديث - 27

2-9-2009

باشر الفريق المكلف بتوزيع المكرمة الأميرية على أسر شهداء حريق الجهراء في وزارة العدل اجتماعاته بشكل فوري برئاسة المستشار علي الضبيبي رئيس الإدارة العامة للتنفيذ للعمل على تيسير وتسهيل وصول المكرمة الأميرية البالغة عشرة آلاف دينار ( ما يقارب من 35 ألف دولار) لكل اسرة من ذوي الشهداء إلى مستحقيها بأسرع وقت ممكن.

-----------------

تحديت - 28

7-9-2009

كشف مدير مركز البابطين للجراحة وحروق التجميل د. أحمد الفضلي ان المصابين العراقيين الخمسة الذي يتلقون العلاج في المركز خضعوا لعمليات جراحية تجميلية من قبل الفريق الطبي.وقال الفضلي ان المركز انتهى ايضا من اجراء كل العمليات التجميلية لمصابي حريق الجهراء، مشيرا الى ان 9 منهم سيغادرون المركز نهاية الاسبوع الحالي عدا حالة واحدة، لافتا الى ان الاطباء المشرفين على حالات مصابي الجهراء قاموا بعمل كبير في وقت قصير جدا. واضاف ان بعض الحالات يتطلب تأهيلها وقتا طويلا وتحتاج الى رعاية صحية متكاملة، معلنا الاتفاق مع البروفيسور الفرنسي الزائر للبلاد ميشيل ريفز لمتابعة حالات المصابين كل ثلاثة أشهر عبر تحديد مواعيد مسبقة للمرضى ودعوة ريفز للبلاد في فترات متقطعة.

من جانبه قال البروفيسور الفرنسي ميشيل ريفز بعد معاينته مصابي حريق الجهراء ان ما قام به الاطباء في مركز البابطين عمل كبير يستحق الاشادة والتقدير.


ومن جهة أخرى ارتفع عدد المتقدمين للحصول على المكرمة الاميرية الى 24 أسرة من ذوي ضحايا حريق عرس العيون، بعد أن تقدمت 11 أسرة بطلباتها أمس. وقالت مصادر إن الاسر التي تقدمت بطلباتها الاسبوع الماضي أودعت المبالغ في حساباتهما من قبل وزارة المالية، ومن المنتظر صرفها اليوم أو غدا.

--------------------

صوت الخليج مدونة جديدة تهتم بالشأن الخليجي

رابط صوت الخليج

http://www.gulfsounf.blogspot.com/

-----------------

تحديث - 29

10-9-2009

إرتفاع عدد وفيات حريق الجهراء إلى 49 بعد وفاة سيدتين مساء يوم أمس

---------------

تحديث - 30

13-9-2009

إسمي آخر سيدتين إستشهدتا جراء الحريق هما:

فهده عبداللطيف الضويحي كويتية الجنسية وعمرها 21 عاما وصبيحة عويد ظاهر 45 عاما غيركويتية.

--------------

تحديث - 31

14-9-2009

تجديد الحبس لمدة اسبوعين للمتهمة بحريق الجهراء

والمتهمة تدعي انها أجهضت بالسجن ( تمت الإشارة بوقت سابق بأن المتهمة كانت حامل أثناء قيامها بإحراق الخيمة)

فجرت المتهمة بحريق عرس الجهراء مفاجأة من العيار الثقيل، عندما أكدت أمام قاضي التجديد أمس، أنها كانت حاملا من زوجها، إلا أنها اجهضت حملها داخل السجن المركزي.وحسب المصادر المطلعة فإن المتهمة قالت للقاضي بعد مثولها للمرة الثانية أمامه، إن إحدى موظفات السجن أوهمتها بأن لديها حبوبا تهدئ حالتها الصحية المتدهورة، وبعد تناولها أجهضت الحمل، موضحة أنه تبين لديها أن الموظفة التي أعطتها الحبوب هي إحدى قريبات زوجها.وبينت المصادر أن المتهمة أكدت للقاضي أنها تعرضت الى تهديد من أشخاص لا تعرفهم، حيث أكدوا لها أنه في حال تغيير أقوالها فسوف يتم تعذيبها وأبنائها.وقالت المصادر ان قاضي التجديد أمر بتمديد حبس المتهمة اسبوعين على ذمة الجريمة التي ارتكبتها والتي راح ضحيتها 49 قتيلا.وحضر دفاع المتهمة المحامي زيد الخباز ودفع بانتفاء مبررات الحبس الاحتياطي، وانتفاء جريمة القتل العمد. وبيّن أنه إذا كانت موكلته هي من أشعلت الحريق، فهي ليست المتسببة الوحيدة، بل هناك أسباب أخرى منها عبوات الغاز الموجودة داخل الخيمة والمستخدمة لطهو البوفيه، اضافة الى إغلاق جميع المخارج التي منعت رجال الاطفاء من الوصول الى مكان الحادث.واشار الدفاع الى ان عدم إخلاء سبيل موكلته بعذر أن أهالي الضحايا يحاولون الانتقام منها هو أمر غير صحيح وهو كلام فقط القصد منه الإثارة، كما أن الحبس الاحتياطي غير صحيح أنه في مصلحتها، لأن المتهم بريء حتى تثبت إدانته، وقاضي الموضوع هو المخول الوحيد في إدانتها أو تبرئتها من التهمة المسندة إليها.وقال الدفاع: لقد طلبنا إحالة موكلتنا الى المستشفى للوقوف على حالتها النفسية، خصوصا أنها ادعت أمام قاضي التجديد أنها أجهضت عن طريق موظفة في السجن لها علاقة قرابة بزوجها.

---------

تحديث - 32

25-9-2009

ارتفع عدد ضحايا حريق عرس العيون في الجهراء إلى خمسين بوفاة مواطنة سعودية تبلغ من العمر 36 عاما، متأثرة بحروقها البالغة. وتوفيت المواطنة السعودية أمس في أحد مستشفيات المملكة في منطقة الدمام.

---------

تحديث - 33

28-9-2009

التجديد الثاني بالحبس لحارقة عرس العيون

أمر قاضي التجديد للمرة الثانية ، باستمرار حجز حارقة عرس الجهراء لأسبوعين على ذمة التحقيق ، يذكر أن النيابة العامة أسندت للمتهمة تهمتي القتل العمد مع سبق الإصرار وإحداث حريق نتجت عنه وفيات وإصابات.

----------

تحديث - 34

2-10-2009

إرتفاع عدد ضحايا حريق الجهراء إلى 53 بعد وفاة امرأتين في الكويت وواحدة أخرى سعودية في مدينة جدة.

-----------

تحديث - 35

10-10-2009

إرتفاع عدد ضحايا حريق الجهراء إلى 55 (واحدة توفت في مستشفيات السعودية) بعد تسجيل وفاتين جديدتين.

-----------

تحديث - 36

12-10-2009

الجنايات تنظر في قضية حارقة خيمة العيون 27 الجاري

حددت محكمة الجنايات أمس، جلسة الـ27 من أكتوبر الجاري، للنظر في القضية المرفوعة من النيابة العامة ضد المتهمة بحريق الجهراء، التي تتهمها النيابة العامة بالقتل العمد والحريق العمد، على خلفية إشعالها النيران في خيمة عرس بمنطقة العيوان، وأدى الحريق إلى وفاة 54 امرأة وطفلة حضرن مراسم الزفاف. وستنظر المحكمة في القضية برئاسة المستشار عادل الصقر، على أن تبادر بسؤال المتهمة عن التهم المنسوبة إليها من النيابة العامة، التي سبق لها أن اعترفت بها تفصيليا أمام النيابة العامة، لكنها أنكرتها أمام قاضي تجديد المحكمة الكلية.

-------

تحديث - 37

19/10/2009

قال مدير ادارة الاعلام الامني الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية العقيد محمد الصبر ان الادارة العامة للأدلة الجنائية اعلنت أمس ورود حالة جديدة من ضحايا حادث حريق الجهراء ليرتفع بذلك عدد الوفيات الناجمة عن الحادث الى 55حالة وفاة.
يضاف إليهم إمرأة سعودية توفت في وقت لاحق بإحدى مستشفيات السعوديه ، ليصل العدد الإجمالي 56 حالة وفاة.

------------

تحديث - 38

27/10/2009

المحكمة تؤجل محاكمة نصرة العنزي حارقة خيمة الجهراء إلى 17 نوفمبر وتبقي على حبسها

قبل محاكمتها في جريمة عرس الجهراء انهارت المتهمة «نصره» في قاعة المحكمة وسط حراسة نسائية مشددة.
وكانت تجيب على الاتهامات الموجهة بالاشارة بتحريك رأسها نافية قتل 55 امرأة واصابة اخريات في الكارثة التي هزت ضمير اهل الكويت وكل من سمع بها عندما حولت الفرح إلى مأتم واشلاء وضحايا.


دخلت المتهمة قاعة محكمة الجنايات التي تعقد جلساتها برئاسة المستشار عادل الصقر وقد اخفت وجهها بوشاح اسود برفقة ضابطات شرطة يرتدين بدلات عسكرية زرقاء عملن على مساعدتها للتقدم نحو منصة القضاء ولم يسعفها وضعها المنهار الرد على الاتهامات الموجهة ضدها وخارت قواها في اول مواجهة مع القضاء.

صمت تام

المستشار رئيس الهيئة القضائية بادر بسؤالها قائلا (نصره) لكنها لم ترد.

فكرر السؤال مرة اخرى «نصره» فردت احدى الضابطات «تعبانة».

فسألها المستشار: «نصره» انت قتلت المجني عليهن؟! لم ترد وانهارت مرعوبة بعد ان كشفت عن وجهها.. اصفرار وجهها وانهيار اعصابها جعلا القاضي يطلب احضار الماء لها وبعد ان رشفت قطرات من الماء.. اعاد المستشار سؤالها: «نصره» هل انت تعبانة؟! لم يجد رداً منها.

فوجه سؤاله للحاضرات معها هل كانت مريضة في السجن أم انها خائفة؟

فبادرت احداهن بالرد: هي مريضة.

فطلب حينها المستشار اعادتها الى احدى المقاعد حتى ترتاح وينظر في قضيها في اخر جلسات المحكمة.


وعادت «نصره» مسنودة بمرافقاتها الى احدى زوايا القاعة القريبة من قفص الاتهام. وجلست المتهمة في كرسي وحيد تلتف حولها الشرطيات اللاتي لم يتوقفن عن مؤازرتها منذ لحظة بدأ محاكمتها.
ولم تهدأ اعصابها طيلة انتظارها الانتهاء من مداولة المحكمة للقضايا المنظورة امامها، بل اخذت تنهار اعصابها شيئا فشيئاً وحاولت مرافقاتها اكثر من مرة اسعافها ومساندتها ومؤازرتها بشرب الماء ورشة على وجهها حتى لا تفقد وعيها.


وفي الوقت الذي قام صاحب المحكمة بالمناداة مرة أخرى على المتهمة حتى وقف بجانبها مرة اخرى دفاعها امام المنصة لمؤازرتها وقال لها دفاعها المحامي خالد العوضي «نصره» انا «محاميك» والمحكمة تريد ان تسألك عن الواقعة.


المستشار: «نصره» هل انت قتلت المجني عليهن؟!

فردت بالاشارة برأسها نفياً للاتهام.


المستشار: هل حاولت قتلهن؟

فكررت نفيها للاتهام بتحريك رأسها.


المستشار: هل وضعت النار في الخيمة؟!

واعادت حركتها بالنفي مرة اخرى.


وهنا دفع محاموها الثلاثة بمبررات الحبس الاحتياطي طالبين اخلاء سبيلها بكفالة واكدوا في دفاعهم ان المتهم بريء حتى تثبت إدانته.
وقال المحامي خالد العوضي: ان موكلته كانت حامل في شهرها الثاني في 16 اغسطس الماضي وقد تعرضت للاجهاض من قبل احدى حراسها عمداً باعطائها عقاراً عرضها للاجهاض، وطلب احالتها الى المستشفى للكشف عنها وبيان تاريخ واسباب اجهاضها .


وبعد ان استمعت المحكمة الى طلبات الدفاع رفعت الجلسة للمداولة وحينها استعانت المتهمة (نصره) بمرافقاتها لاقتيادها خارج القاعة والعودة الى سجنها وهي شاحبة الوجه منهارة تسير بخطوات ثقيلة.. وبدت بجانبها احدى مرافقاتها تحمل قيودها الحديدية.


وارجأت المحكمة القضية الى جلسة 17 نوفمبر المقبل للمرافقة.

-----

تحديث - 39

18-11-2009

أرجأت محكمة الجنايات أمس برئاسة المستشار عاد الصقر وامانة سر الاستاذ هشام سماحة قضية المتهمة في حريق الجهراء إلى جلسة 24 نوفمبر 2009 لحضور المتهمة من السجن المركزي.

----

تحديث - 40

24-11-2009

القاضي يحيل حارقة عرس الجهراء للطب الشرعي ويرفض إخلاء سبيلها


أمر القاضي الكويتي عادل الصقر الذي ينظر في قضية الكويتية المتهمة باشعال حريق الجهراء باخضاعها الى فحص نفسي. واتى قرار القاضي بعد ان اكد محامو الدفاع ان المتهمة نصرة العنزي كانت تعاني من اضطرابات عقلية خلال طفولتها.
كما وافق القاضي على الاستماع مجددا في الجلسة المقبلة في الثامن من كانون الاول/ديسمبر، الى شهادة زوج المتهمة وخادمة آسيوية سبق ان افادت انها شاهدت المتهمة تضرم النار في خيمة العرس المخصصة للنساء. الا ان القاضي رفض اخلاء سبيل المتهمة بكفالة.
وقال محامي الدفاع زياد الخباز لوكالة فرانس برس ان "هناك تناقضات" بين افادتي الزوج والخادمة. وذكر ان المتهمة كانت موجودة في مركز للشرطة في منطقة اخرى خلال وقوع الحريق. وحضرت نصرة العنزي الثلاثاء جسلة محاكمتها الا انها لم تتفوه بكلمة.

-------------

تحديث - 41

9 - 12 - 2009



اجلت محكمة الجنايات أمس قضية كارثة الجهراء ‬إلى جلسة 22 ‮ ‬ديسمبر إلى نفس الاسباب وهي‮ ‬استدعاء الزوج والخادمة التي‮ ‬شهدت الواقعة وضابط الواقعة لمناقشتهم‮. ‬

وحضر دفاع المتهمة المحامي‮ ‬زيد الخباز امام المحكمة وطلب تأجيل القضية لحضور زوجها والخادمة التي‮ ‬شهدت الواقعة وضابط الواقعة ووافق القاضي‮ ‬على طلبات دفاع المتهمة وارجأ الجلسة إلى حين حضور الشهود في‮ ‬الجلسة المقبلة وصرح الخباز بأنه سيحاول كشف الغموض في‮ ‬هذه القضية في‮ ‬الجلسات المقبلة‮.

--------

تحديث - 42

22-12-2009

أرجأت محكمة الجنايات برئاسة المستشار عادل الصقر قضية المتهمة بحريق خيمة عرس الجهراء وقتل المجنى عليهن الى جلسة 5 يناير المقبل لحضور زوج المتهمة وورود التقرير الطبي.
واستمعت المحكمة لشهادة ضابط الواقعة ومدير ادارة الطب الشرعي. وبدأت بسؤال الاخير عن معلوماته عن الواقعة. ودار الحوار التالي بينه وبين دفاع المتهمة:
الدفاع: بماذا تعلل عدم وجود أي أثار للبصمات على الزجاجة المحرزة سواء من قبل المتهمة أو السائق أو العامل في البنزين؟
- الطبيب: البصمات عبارة عن سوائل، والتي اعتقد انها السبب في اختفاء البصمات.
الدفاع: ماهي الكمية التي كانت في الزجاجة؟
- الطبيب: أقل من الربع.
الدفاع: ماهو الوقت الذي قمت فيه بتحريز الزجاجة؟
- الطبيب: بعد الساعة 7 صباحاً من اليوم التالي للواقعة.
الدفاع: ما وضع الزجاجة عند تحريزها؟
- الطبيب: كانت على حسب التقارير في مكان التواجد.
الدفاع: هل كانت هناك مخلفات فوق الكيربي؟
- الطبيب: لا أذكر.
الدفاع: بماذا تعلل عدم تطاير البنزين على الرغم من اشتعال النيران وبقائها 10 ساعات بعد ذلك؟
- الطبيب: مادة البنزين محفوظة داخل الزجاجة، ومن الطبيعي ان تكون متواجدة.
الدفاع: لماذا لم تذكر الكمية التي قمت بالعثور عليها في تقريرك؟
- الطبيب: ذكرناها على حسبما جاء بالتقرير.
الدفاع: ما المواد المصنوعة منها الخيمة؟ ولماذا لم يشر اليها تقريركم؟
- الطبيب: نحن وصلنا الى مكان الجريمة وكانت الخيمة محترقة بالكامل.
الدفاع: هل تعتقد بان هذه الزجاجة قد وضعت قبل وصولكم لمكان الواقعة بفترة بسيطة أم انها تتناسب مع حدوث الواقعة؟
- الطبيب: حسب تصوري متناسبة.
الدفاع: هل كنت أول شخص يقوم بالصعود الى سطح الكيربي ومعاينة الزجاجة؟ أم ان هناك شخصاً قام بالصعود قبل حضورك والمعاينة دون لمس الزجاجة؟
- الطبيب: انا أول شخص حضر الى المكان وقمت بنفسي بتحريز الزجاجة.
الدفاع: بماذا تفسر وجود آثار للبنزين في المسحة المأخوذة من اليد اليمنى للمتهمة، رغم ان الواقعة حصلت في يوم 15 أغسطس وتم أخذ المسحة في اليوم التالي بعد قيام المتهمة بالاستحمام وغسيل يدها أكثر من مرة؟
- الطبيب: المسحة تم أخذها بعد ساعات بسيطة.

اقوال الضابط
وبعد الانتهاء من الاستماع الى اقوال الطبيب استمعت المحكمة لاقوال الضابط، ووجه الدفاع الاسئلة التالية:
الدفاع: متى أخبرتك الخادمة على وجه التحديد بمكان الزجاجة؟
- الضابط: فور ابلاغنا بالواقعة.
الدفاع: هل صحيح ما ذكرته في تحرياتك من ان المكان الصحيح لبداية الحريق هو المشار اليه أم انه المكان الجازم؟
- الضابط: بالنسبة لي فان خبرتي ومهنتي هي التي حددت لي المكان المحتمل للحادث.
الدفاع: متى ضبطت المتهمة على وجه التحديد؟
- الضابط: لا اتذكر الوقت بالتحديد.. لكننا ضبطناها بعد شهادة الخادمة.
الدفاع: متى ألقيتم القبض عليها؟
- الضابط: بعد الواقعة بيومين.
الدفاع: بماذا تفسر عدم وجود بصمات على الزجاجة سواء للمتهمة أو سائق التاكسي أو عامل البنزين؟
- الضابط: هذا ليس من اختصاصي.
الدفاع: لماذا لم يتم التحري عن محطة البنزين التي تم شراء البنزين منها، علما بان محطة البنزين المتواجدة في خيطان هما محطتين فقط؟ ولماذا لم يتم التحري عن العامل الذي باع البنزين وتقديمه كشاهد أساسي في القضية؟
- الضابط: أجرينا تحريات وعملنا بهذا الشأن ولم نتوصل الى العامل.
الدفاع: لماذا جاءت أقوال المتهمة بانها تحمل 3 زجاجات وانها ألقت الاولى في القمامة والثانية كسرتها والثالثة ألقتها فوق الكيربي، في حين ان الشاهدة الوحيدة أكدت بانها كانت تحمل زجاجتين وهي التي أرشدت عليها؟
- الضابط: نحن جهة منفصلة عن النيابة العامة، والتحريات ا ثبتت انها زجاجتان.
الدفاع: لماذا لم ترشد النيابة العامة عند معاينة موقع الحادث عن مكان البقالة والمكان الذي ألتقت فيه الخادمة بالمتهمة، ولم تحدد مكان كسر الزجاجة التي بها المادة السوداء والبنية؟
- الضابط: لم يسألنا وكيل النيابة عن تلك الأمور.
الدفاع: ألا تر ان هناك قصوراً في تحرياتك؟
- الضابط: بالعكس هي أفضل تحريات أجريتها في حياتي.
الدفاع: ما قولك في ان الخادمة أكدت بعدم مشاهدة المتهمة تقوم بسكب البنزين في حين ان تحرياتك جاءت بان الخادمة قد رأت المتهمة وهي تقوم بسكب البنزين؟
- الضابط:تحرياتي تؤكد ان الخادمة رأت المتهمة.
الدفاع: متى تم ضبط المتهمة على وجه التحديد ومتى تم تحويلها لادارة الطب الشرعي لأخذ المسحات منها؟
- الضابط: لا أذكر الوقت تحديدا لكننا ضبطناها بعد شهادة الخادمة، وألقينا عليها القبض بعد الواقعة بيوم.

------------

تحديث - 43

5/1/2010

أرجأت محكمة الجنايات أمس برئاسة عادل الصقر قضية "نصره" المتهمة بإحداث حريق في خيمة الجهراء إلى جلسة 19 الجاري للاطلاع على التقرير، وأمرت بضبط وإحضار زوج المتهمة وشاهدتي الإثبات الوحيدتين الخادمة وعاملة المطعم.


مثلت المتهمة محاطة بحراسة نسائية أمام هيئة المحكمة، بينما زوجها تخلف عن الحضور رغم اعلانه وتبين للمحكمة رفضه المثول امامها.
وقال دفاع المتهمة المحامي زيد الخبار بانه ذهب أكثر من مرة إلى منزل مخدوم الخادمة شاهدة العيان على الواقعة وعند سؤاله عن الخادمة ابلغوه انها ذهبت إلى المخيم وعند عودته مره ثانية ابلغوه أنها غادرت البلاد. وحال سؤاله عن الشاهدة الثانية عاملة المطعم علم انها لا تكون موجودة الا في وقت المناسبات فقط.


وأشار الى أن الـ (CD) المودع بملف القضية لا يحتوي على مشاهد للمتهمة وهي في محطة الوقود، بخلاف ما أكده الضابط بوجود مشاهد اثبات ضد المتهمة.


وطلب دفاع المتهمة المحامي سقاف السقاف تفريغ (CD) كاميرات محطة الوقود.


وقال عقب خروجه من جلسة المحكمة أن القضية تكاد أن تكون قضاء وقدرا، وذلك بسبب رؤية الخادمة شاهدة الإثبات الوحيدة للافعال التي قامت بها المتهمة مقتصرة ومتوقفة عند نقطة وجود المتهمة بجوار الملحق الكيربي بمسافة لا تقل من 10-8 أمتار عن الخيمة. مؤكدا ان اعمال المتهمة توقفت عند رمي زجاجة الوقود.

------------------

تحديث - 44

19-1-2010


أجلت محكمة الجنايات قضية حريق الجهراء إلى جلسة 2 فبراير ، وذلك لضبط وإحضار زوج المتهمة ، وفي غضون ذلك حكم القاضي بتغريم مدير الإدارة العامة للمباحث الجنائية بصفته مبلغ 50 ديناراً ، لعدم تنفيذ قرار المحكمة بضبط وإحضار المتهم والشهود لجلسة اليوم.


وقد أحضرت المتهمة من السجن المركزي في حراسة أمنية مشددة كالعادة وحضر معها المحاميان سقاف السقاف وزيد الخباز اللذين صمما على طلب استدعاء الشهود.

-----------------------

تحديث - 45

2-2-2010

«الجنايات» أرجأت قضيتها إلى 23 الجاري للمرافعة

الخادمة: رأيت زجاجتين مع المتهمة يوم الواقعة

عاملة المطعم: كان في الخيمة ما بين 250 الى 300 امرأة

-

-

أرجأت محكمة الجنايات امس برئاسة المستشار عادل الصقر قضية المتهمة في قضية حريق خيمة عرس الجهراء وقتل العديد من المحتفلات، الى جلسة 23 الجاري للمرافعة.واستمعت المحكمة إلى أقوال شهود الاثبات "زوج المتهمة والخادمة وعاملة المطعم" بعد ان سلمت المباحث الجنائية صباح امس الثلاثة الى هيئة المحكمة. وتحت حراسة نسائية مشددة حضرت المتهمة ودفاعها المحاميان سقاف السقاف وزيد الخباز.. حيث قاما باستجواب الشهود وعرض زجاجة مياه تحوي وقودا وشبيهة بالزجاجة التي استعملت في الحادث، وصوراً ملتقطة للزجاجة في مكان الحادث.

ودار الحوارالآتي:

شهادة الخادمة

- الدفاع: كم عدد الزجاجات التي كانت مع المتهمة يوم الواقعة؟

- الخادمة: رأيت معها زجاجتين.

- الدفاع: ما شكل الزجاجة التي ألقتها المتهمة فوق الكيربي.. هل هي زجاجة مربعة كما قررت المتهمة أم انها مستديرة؟

- الخادمة: (بعد عرض صور لزجاجة المياه).. لا أعلم.

- الدفاع: هل قامت بفتح الزجاجة قبل القائها على الكيربي؟

- الخادمة: نعم.- الدفاع: الى أي حد كانت الزجاجة مملوءة عند القائها فوق الكيربي؟

- الخادمة:لم أرها بالضبط، كان الوقت ليلا.

- الدفاع: من أي اتجاه جاءت المتهمة عند مقابلتك لها.. هل من جهة الخيمة؟ أم من نهاية الشارع في الاتجاه المعاكس للخيمة؟

- الخادمة: كانت آتية من الشارع الى الخيمة.

- الدفاع: هل كان هناك أشخاص آخرون في الشارع أثناء مقابلتك للمتهمة؟

- الخادمة: لا. لم يكن هناك احد.

- الدفاع: هل اندلع الحريق قبل إلقاء الزجاجة فوق الكيربي أم بعده؟

- الخادمة: كان بعد إلقاء الزجاجة.

- الدفاع: هل تعتقدين ان الزجاجة كان بها بنزين أو اللون الأخضر؟

- الخادمة: لا أعلم.- الدفاع: في أي ساعة اخبرتي الضابط عن الزجاجة؟

- الخادمة: الساعة 7 صباحا.

- الدفاع: هل كنت موجودة أثناء ضبط الضابط الزجاجة فوق الكيربي؟

- الخادمة:لا.

- الدفاع: هل اطلعتي على الزجاجة بعد تحصل الضابط عليها؟

- الخادمة: لا.- الدفاع: هل تختلف أقوالك امام النيابة عن التي ادليتي بها في المباحث؟

- الخادمة: لا.. ذكرت نفس الاقوال.

- الدفاع: هل شاهدت المتهمة وهي ترمي الزجاجة فوق الكيربي؟

- الخادمة: لا لم اشاهدها.

- الدفاع: هل من الممكن للمتهمة ان تقترب من الخيمة دون ان يراها أحد؟

- الخادمة: الخيمة تقع بجانب المنزل، لكن الحضور لم يشاهدوا المتهمة.

- الدفاع: هل شاهدت لحظة اندلاع الحريق؟

- الخادمة: نعم شاهدت الحريق، وكان اشتعال النيران سريعا.

- الدفاع: من أي اتجاه بدأ الحريق؟

- الخادمة: من مكان الخيمة وفي مكان وقوف المتهمة.

- الدفاع: هل شاهدت الحريق من بدايته حتى نهايته؟

- الخادمة: نعم شاهدته من البداية الى النهاية.

- الدفاع: هل تعرضت للايذاء من قبل المباحث؟

- الخادمة: لم اضرب من المباحث.

- الدفاع: لماذا لم تبلغ المباحث بنفس يوم الواقعة؟

- الخادمة: كنا مشغولين بالحريق.. وذهبت على الفور الى منزل والدة مخدومي.

عاملة المطعم

- الدفاع: كم يبلغ عدد النساء في الخيمة؟

- العاملة: مابين 250 الى 300 امرأة، وكانت الخيمة مزدحمة وتوجد نساء ايضا خارج الخيمة.

- الدفاع: هل كان هناك رائحة بنزين في الخيمة؟

- العاملة: بعد ان اشتممنا رائحة بنزين قمت على الفور باغلاق انبوبة الغاز.

- الدفاع: هل كان هناك بخور داخل الخيمة؟

- العاملة: لم أر بخورا في الخيمة.

- الدفاع:هل تم توسيع حجم الخيمة واضافة خيمة أخرى اليها بنفس اليوم؟

- العاملة: لم يتم ذلك.- الدفاع: هل حدث عطل كهربائي بنفس يوم العرس وانطفأت الانوار في الخيمة؟

- العاملة: لا لم يحدث ذلك.

- الدفاع: هل كان هناك شخص موجوداً لتصليح عطل كهربائي في يوم العرس؟

- العاملة: هذا ليس من عملي ولا أعلم عنه شيئا.

- الدفاع: أين كنت انت في وقت اندلاع النيران؟

- العاملة: خارج الخيمة.

- الدفاع: هل تم اشعال نار لتسخين البوفيه؟

- العاملة: لا.

- الدفاع: وكيف كانت طريقة تسخين الطعام؟

- العاملة: الأمر يتطلب سؤال أهل العرس عن موعد تقديم العشاء والاستعداد لاشعال النيران وكان قبل ذلك بنصف ساعة.

- الدفاع: كيف يتم اشعال النار؟

- العاملة: عن طريق انبوب الغاز.

زوج المتهمة

- الدفاع: متى علمت بالحريق؟

- الزوج: انا آخر واحد سمعت بالحريق، وكنت موجودا بالمكان المخصص للرجال وكان بعيدا عن الخيمة التي اندلع بها الحريق.

- الدفاع: هل أكملت العرس؟ وهل اخذت العروس معك؟

- الزوج: كانت هناك حيرة من قبل أهل العروس والمعرس، فلم يكن بالامكان ارجاع العروس الى منزل أهلها، أو المنزل الذي اندلع به الحريق، فاصطحبتها معي الى الفندق وفي صباح اليوم التالي، أخذتها ألى منزل أهلها.

- الدفاع: هل كانت العروس تعلم بحريق العرس؟

- الزوج: انا وهي لا نعلم عن آثار الحريق، لكن نمى الى علمنا ان هناك حريقا اندلع في الخيمة، ولم نكن نعلم من توفي ومن بقي على قيد الحياة.

- ماقولك بان أهلك هددوا المتهمة "زوجتك الأولى"؟- الزوج: كانت علاقتي طيبة مع زوجتي الأولى وكنت أزورها في بيت أهلها وهي من هددت أهلي.

- الدفاع: لماذا لم تبلغ عن زوجتك المتهمة بعد قيامها بتهديد أهلك؟

- الزوج: لماذا أبلغ عنها.. كانت علاقتنا طيبة وأعطيها راتبا شهريا 400 دينار.

- الدفاع: ما قولك بان أهلك انكروا أثناء تحقيقات بانهم تعرضوا للتهديد؟

- الزوج: كنت موجوداً في التحقيقات ولم يحدث ذلك، وكانت زوجتي تتصل على اهلي وتتف عليهم وتهددهم.

- الدفاع: قلت ان المتهمة اخبرتك انها ستحرق الخيمة قبل العرس بشهر، فكيف يكون نمى لعلمها انك ستقيم العرس في خيمة وليس في صالة أفراح؟

- الزوج: هذا أمر طبيعي وكان التجهيز والاعلان عن العرس بفترة تسبق ذلك بشهر والأمر معروف.

-

-

وبعد ان استمعت المحكمة الى اقوال الشهود طلب المحامي استدعاء مدير الادارة العامة للاطفاء والتصريح لهم باستخراج تقرير من كلية الهندسة قسم الكيمياء.

-



اتهام متبادل
اثناء استجواب الزوج من قبل الدفاع ووقوف المتهمة امام منصة المحكمة بحراسة شرطة نسائية قالت المتهمة للمحكمة: «زوجي كان يتعاطى، وحبس ابنائي ومنعني من رؤيتهم 6 اشهر»، وهنا تدخل المعرس ليدافع عن نفسه: «يا حضرة القاضي انا حافظ للقرآن وهذه اوراق تثبت ذلك ولدي شهادة حسن سير وسلوك، وكنت ازورها واعطيها راتبا شهريا».

لا أستطيع الجزم
وجّه الدفاع سؤالا لزوج المتهمة: «خلال معاشرتك لها لمدة 4 سنوات هل كنت ترى انها من الممكن ان تقدم على مثل هذه الجريمة؟»، فأجاب الزوج قائلا: «ابدا، انا لا اعتقد ولا اصدق ذلك، لكن القضية فيها شهود، وانا اليوم لا استطيع ان اجزم بأنها ارتكبت الفعل او لم ترتكبه».

----------

تحديث - 46

23-2-2010


حجزت محكمة الجنايات صباح اليوم برئاسة المستشار عادل الصقر قضية المتهمة باشعال خيمة عرس الجهراء إلى جلسة 30 مارس للحكم ، وكانت النيابة العامة اسندت للمتهمة تهمة القتل العمد وشعال نار في خيمة مما ادعى لقتل مايقارب 56ضحية من بين نساء واطفال صغار.

وقال المحامي زيد الخباز في بداية مرافعته في جلسة اليوم لانبالغ أن قلنا فداحة الحادث وأثاره البشعة ، كانا لهما تأثير شديد على مشاعر عامة الناس وخاصتها فصار الجميع في حالة حزن شديد وغضب وتربص ، وما أن لاحت في الأفق أشارة إتهام عابرة من الشاهدة الثانية إلى المتهم ، إلا وتكالب بعض الأشخاص في بعض الهيئات والإدارت الحكومية المفترض فيها الحياد ، وكأنهم على قلب رجل واحد يعمل قريحته لنحر المتهمة ، وحاكموها بخيالهم ، إلى أن أدانوها على صفحات الجرائد ، ذلك قبل أن تمثل فعليا أ/ام قاضيها الحقيق العادل وتدافع عن نفسها .
وأكد المحامي زيد الخباز أن حقيقة الواقعة بدأت حين دبت بعض الخلافات الزوجية بين المتهمة وزوجها ، وعلى أثرها بادرت أم الزوج بتقديم يد العون للزوجة (المتهمة) بأن اعطتها مادة 'البخور' وأوحت إليها بأنه بخور مسحور لإزالة الخلافات الزوجية ، غير أن المتهمة حين تحصلت على هذا 'البخور المسحور' حدث مالم تتوقعه ، إذ هجرها زوجها وطردها وقرر الزواج بأخرى، هكذا كانت قناعة المتهمة وهكذا كان فكرها ، فخرجت مساء يوم 15/8/2009 متوجهة إلى منزل زوجها بالجهراء ، ولما وصلت إلى أول الشارع المؤدى إلى منزل زوجها ، فوجئت بوجود خيمة العرس مقامة أمام مدخل المنزل وكان هناك زحمة وتجمع كثير من الأشخاص حول الخيمة مما إستحال عليها إلقاء 'الماء المسحور' الذي كانت تنوي إلقاءه على منزل زوجها ، فتوجهت إلى الشارع الخلفي للمنزل والمؤدى إلى ممر جانبي لمنزل زوجها 'المعرس' وما أن همت بدخول هذا الممر إلا وقابلت الخادمة 'الشاهدة' فأسرعت بفتح قنينة 'الماء المسحور' وقذفتها فوق بيت زوجها من جهة الكيربي حتى يتساقط الماء المسحور إلى داخل المنزل فيعمل السحر أثره ومفعوله على صاحب البيت 'الزوج' ثم أسرعت بكسر زجاجة 'البخور المسحور' ونثرت مادة البخور جوار حائط المنزل ، وأنصرفت من حيث أتت وسارت في الإتجاه العكسي للخيمة ، وإنصرفت المتهمة عائدة لمنزلها ، وفي التاسعة مساء تقريبا وأثناء وجود المتهمة بمنزلها بالرحاب ، شب الحريق في الخيمة دون أن يكون للمتهمة وقت ذلك أي تواجد بمنطقة الحادث ولا صلة لها بأسباب الحريق .


ثم ترافع المحامي سقاف السقاف دافعا ببطلان اعتراف المتهمة أمام المباحث وأمام النيابة العامة حيث كان الاعتراف وليد إكراه، وقرر أن الأوراق تكتظ بالأدلة الدامغة على أن المتهمة قد أكرهت على الاعتراف بجريمة لم ترتكبها.

وقرر السقاف أن تقرير المباحث جاء به أن المتهمة طلبت من سائق التاكسي الذي أوصلها من الفروانية إلى الجهراء أن يقوم بتعبئة قنينة ماء بالبنزين وتساءل السقاف: كيف أمكن تعبئة القنينة ذات الفوهة الصغيرة من ماكينة ضخ البنزين التي يكون قطرها عادة أكبر من قطر فتحة القنينة؟

وتعجب السقاف من تصرف ضابط مسرح الجريمة الذي تم استدعاؤه إلى موقع الحريق في تلك الليلة والذي تعلل بالظلام وقال: سآتي صباح الغد لمعاينة المكان في مثل هذه القضية التي هزت الرأي العام والتي راح ضحيتها 57 ضحية.

ثم تطرق المحامي السقاف إلى تعاطي ضابط الواقعة والمباحث مع هذه القضية منذ بدايتها متسائلا هل من حق المباحث أن تحتجز أشقاء المتهمة لعدة أيام للضغط عليها حتى تعترف بجريمة لم ترتكبها؟

وأضاف: ان المتهمة بمجرد أن تحررت من قيودها بالمباحث وبمجرد شعورها بالأمان أنكرت كل ما اعترفت به معللة تلك الاعترافات بأنها كانت وليدة إكراه معنوي.

ودفع المحامي السقاف بالقصور في تحقيقات النيابة العامة التي اكتفت باستجواب الأشخاص الذين استجوبهم ضابط الواقعة في حين أن محقق مخفر الرحاب ـ وهو رجل أمين يشهد له بالنزاهة ـ عندما بدأ في التحقيق في الواقعة وشاهد صور الحريق قام باستدعاء الفني الذي قام بتوصيل الكهرباء للخيمة وسأله: من أين جئت بالكهرباء التي أوصلتها بالخيمة؟

فقال: من سلك قديم كان ملقى على الأرض، ثم أجرى معه تحقيقا مفصلا عن هذه الجزئية التي كان يجب أن تلتفت إليها النيابة العامة في تحقيقاتها، وأضاف: لقد أغفلت النيابة العامة أمورا كثيرة كان من الممكن أن تكون هي السبب في اندلاع الحريق.

وتمسك السقاف بطلبـــــاته الواردة في مذكرته التي قدمها للمحــكمة.

--------------------

تحديث - 47

30-3-2010

أصدرت محكمة الجنايات قبل قليل برئاسة المستشار عادل الصقر وعضوية المستشارين أحمد أبوالعمايم وخالد عبدالهادي وأمانة سر الأستاذ هشام سماحة حكمها بالإعدام شنقا للمتهمة المواطنة(ن.ع) المتهمة في دعوى حريق عرس العيون .
وقد وجهت النيابة العامة للمتهمة تهمتي الحريق العمد والقتل العمد لضحايا الحريق بأن أعدت مادة قابلة للاشتعال «بنزين» ومصدرا حراريا «عود ثقاب» وما أن تيقنت من وجود الضحايا داخل خيمة الحفل التي أعدها زوجها للاحتفال بزواجه من أخرى حتى فاجأتهن بأن سكبت المادة البترولية على الخيمة وأضرمت النار منها وبالمجني عليهن قاصدة قتلهن محدثة الإصابات الموصوفة في التحقيقات والتي أودت بحياتهن.


ويؤسس هذا الحكم القابل للإستئناف، إدانة قاطعة لا تترك مجالاً لمناورات قانونية في مرحلة الإستئناف، على اعتبار أن المحكمة الأخيرة تدقق إجرائيًّا، وليس في صلب الموضوع، وقد عجز فريق الدفاع عن المتهمة الكويتية عن الإتيان بأي شهود يؤكدون براءة موكلتهم من المسؤولية عن الحادث، لكن فريق الدفاع أكد بعد لحظات من صدور الحكم أنهم يعدون لأدلة قوية في مرحلة الإستئناف، إذ أصروا خلال المحاكمة على رفض أي أدلة عرضتها النيابة تدين المتهمة التي ما زال بعض ضحاياها يتلقين العلاج في بعض المشافي الكويتية من آثار الحريق، الذي التهم في شهر أغسطس الماضي، خيمة بالكامل كانت قد نصبت لإقامة حفل الزفاف الثاني لطليق المتهمة الكويتية.
وجاء الحكم في وقت طغى فيه تباين قانوني واسع حول الحكم القضائي الذي سيصدر في نهاية المطاف ضد الجانية بعد محاكمتها من قبل القضاء الكويتي إذ قالت جهات قانونية متعددة أن الحكم سيكون ضدها بالسجن المؤبد لأنها لم تخطط لإيقاع أي قتلى، بل كانت تعتقد أن إشعالها الحريق من شأنه أن يفسد العرس، ويدفع الحاضرات الى الهرب بعيدًا من الخيمة، لكن محامية كويتية مشهورة هي ذكرى الرشيدي أكدت في رأي قانوني آخر بأن الجانية خططت عن سابق إصرار وترصد لإحراق الخيمة، وجاءت وعاينت الخيمة، وذهبت الى محطة الوقود وقامت بشراء مادة البنزين وهي بكامل وعيها وسكبته على الخيمة وأشعلت النيران، موقعة هذا العدد من القتلى، وهو سيدفع المحكمة الى عدم إستخدام الرأفة بحق المتهمة وإصدار حكم بالإعدام شنقًا ضدها.
وكانت النيابة العامة الكويتية قد أصرت على أن تؤدي الجانية مشهدًا تمثيليًا لجريمتها، وفي مكان الواقعة تحديدًا، لتدعيم ملف القضية، وإرساله الى القضاء الكويتي ليقول الكلمة الأخيرة في هذه القضية المأساوية، إلا أن وزارة الداخلية الكويتية تمنت على النيابة أن تقبل تمثيل الجريمة في مكان سري بالإتفاق مع جهاز النيابة العامة، على اعتبار أن مكان الواقعة الأصلي لا يمكن تأمينه من الناحية الأمنية كونه سكنيًّا، ويمكن أن ينطوي على تطورات شديدة إذا ما أقدمت مجموعات غاضبة من أهالي الضحايا على محاولة الإنتقام والثأر من الجانية، التي تردد قبل إنطلاق محاكمتها أنها مصابة بإنهيار عصبي كامل منعها من مواصلة الكلام، والسير على قدميها، حيث طلبت محكمة الجنايات الكويتية مع بدء محاكمتها الني توقيع الكشف الطبي عليها، في ظل مزاعم لأسرة الجانية أن اللقاء القصير جدًّا الذي جمعهم بإبنتهم في مكان توقيفها في قصر العدل قد تضمن إشارات حول ظروف إحتجاز قاسية، وكانت إبنتهم تشكو من كسر في يدها، و آلام حادة، إلا أن توقيع الكشف الطبي لم يثبت تلك المزاعم، فيما تؤكد أسرة الجانية أن إبنتهم بريئة بالمطلق مما نسب إليها.
يشار الى أن أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح ظهر خلال إجتماع إستنائي للحكومة بعد الحادث مباشرة، وقد خنقته عبراته مرارًا خلال حديثه المعبأ بالأسى والحزن على كارثة حريق الجهراء، إذ أعلن ديوانه الأميري فورًا أن أمير الكويت لن يستقبل المهنئين بشهر رمضان المبارك –الذي حل بعد أيام قليلة من الحادث- كما جرت العادة خلال السنوات الماضية، إذ قام بجولات لتقديم العزاء على أسر الضحايا الذين سقطوا قتلى خلال الحريق، إلا أن الأمير الكويتي طلب من مجلس الوزراء وضع طائرته الأميرية الخاصة تحت تصرف وزارة الصحة للعمل على نقل أي حالات يمكن علاجها في الخارج على نفقته الشخصية.

-----------------

تحديث - 48

2-5-2010

تنظر محكمة الاستئناف برئاسة المستشار فيصل خريبط وأمانة سر سامي العنزي بعد يوم غد الثلاثاء دعوى حريق الجهراء المتهمة بها المواطنة «نصره » والتي قضت عليها محكمة الجنايات برئاسة المستشار عادل الصقر حكم الإعدام. وفي تصريح خاص اكد المحامي زيد الخباز أنه سيقدم أمام محكمة الاستئناف أدلة جديدة كفيلة بتغيير مجرى القضية التي أخذت اهتماما محليا وإقليميا في حال اقتناع المحكمة الموقرة بها والتي نثق بها انطلاقا من ثقتنا العمياء بالقضاء الكويتي النزيه الذي لايتأثر أبدا بالمؤثرات الخارجية سواء الضغط الاعلامي او من الشارع الكويتي. وزاد الخباز: الجميع يعلم أن درجات التقاضي في الكويت ثلاث، وإذا انتهت الجولة الاولى من هذه القضية الشائكة فتبقى لدينا جولتان ولن نفقد الامل إطلاقا بالله عز وجل وبثقتنا في القضاء الكويتي العادل وأكد وجود أدلة جديدة ودفوع مختلفة ستكون بمثابة المفاجأة أمام الجميع قائلاً: لم نكتشفها إلا بعد صدور حكم الجنايات. يذكر ان النيابة العامة اتهمت المتهمة بإنها قتلت عمدا عن سبق الإصرار والترصد ضحايا حريق عرس العيون بأن سكبت مادة سريعة الاشتعال وأشعلت ناراً بعود ثقاب وقامت بحرق خيمة العرس الذي ادى إلى القتل وإتلاف محتويات الحضور من مركبات وغيرها فضلا عن تهديد أخت ووالدة زوجها هاتفيا.

---------------

تحديث - 49

4 - 5 - 2010


ارجأت محكمة الاستئناف اليوم برئاسة المستشار فيصل خريبط وعضوية المستشارين نجيب الملا والمستشار محمد الزارع وبحضور سامي العنزي قضية «ن» المتهمة باضرام النار في خيمة الجهراء وقتل 57 محتفلة واصابة اخريات، الى جلسة 12 الجاري للمرافعة.
وحضرت المتهمة وسط حراسة امنية نسائية مشددة أمام المحكمة وما ان وجه لها رئيس الهيئة الاتهامات حتى انهارت وأخذت ترد على الاتهامات بالبكاء حينا والنفي برأسها حينا آخر.
ودار الحوار الاتي بين رئيس الهيئة والمتهمة بعد ان تثبت من هويتها بسؤاله لها: هل يعاملونك في السجن معاملة جيدة؟
< المتهمة: هزت رأسها بالايجاب..واخذت تجهش بالبكاء. - المستشار: هل لديك اولاد، وما اسماؤهم؟ واصلت المتهمة بالبكاء فسألها: ماذا يفيد البكاء أريد ان تجاوبيني على اتهامات النيابة التي وجهتها لك؟ فقد اسندت لك تهمة قتل المجني عليهن عمدا مع سبق الاصرار والترصد؟ اثناء وجودهم في خيمة وقمت بحرقها وقتل المجني عليهن والشروع في قتل المجني عليهن الاخريات اللواتي أصبن بحروق ووضعتي النار عمدا؟ هل هذا صحيح؟ المتهمة أومأت برأسها بالنفي وقالت بصوت خفيف غير صحيح. - المستشار: هل تريدين الكلام قبل ان يترافع المحامي؟ < المتهمة: «والله ماسويت شيء»..وأجهشت بالبكاء. - المستشار: الكلام الذي قلته تفصيلي عن الواقعة زواج زوجك، وقلت انك رحت المحطة بتاكسي وبعدها رحت للخيمة وأشعلت النار فيها، وقلت انك راح تشعلين العرس «بجبريت وراح اتخربين العرس»؟ هل أنت قلت هذا قبل فترة لزوجك؟ شو اسم زوجك؟ < المتهمة: «ز». - المستشار: شو الى جعلك تقولي هذا؟ هل احد طلب منك هذا أو انك متسترة على احد؟ انت قلت هذا الكلام بالنيابة؟ < المتهمة: انا ماقلت طلب مني ان اوقع على الاوراق بالنيابة. وانا لم اقرأ الاوراق، وانا لم اعترف اصلا. - المستشار: هل الكلام الى قلته واقع ام خيال؟ < المتهمة: أنا لم اعترف باي شيء. - المستشار: هلا فعلا زوجك اتزوج عليك؟ < المتهمة: لا اعلم انه متزوج ام لا.. - المستشار: في شيء تبين تقولينه؟ < المتهمة: ليس لدي كلام آخر. .وطلب منها المستشار الجلوس في اخر القاعة. واقتادتها الشرطة النسائية الى المكان المخصص لجلوسها. وطلب دفاعها المحامي زيد الخباز استدعاء شاهدتين في القضية وقال ان الاخيرتين وبعد ان سمعتا بالحكم على المتهمة بالاعدام ارادتا الشهادة امام المحكمة على الواقعة، كما طلب سماع شهادة مصورة الحفل، وطلب اجلا للمرافعة في القضية. شهدت جلسة المحكمة حضورا نسائيا..

-----------------

تحديث -50

12-5-2010


حجزت محكمة الاستئناف قضية المتهمة في حريق خيمة عرس زوجها بالجهراء وقضى فيه 58 امراة الى جلسة 26 الجاري للحكم .

وكانت قد حكمت المحكمة حكمها في وقت سابق بالإعدام شنقاً للمتهمة المواطنة(نصره) المتهمة في دعوى حريق عرس العيون .

-----------------

تحديث - 51

26-5-2010

محكمة الإستئناف تؤيد حكم الإعدام على نصرة العنزي المتهمة في حريق عرس زوجها بالجهراء.

قضت محكمة الاستئناف بإعدام المتهمة بإحراق خيمة عرس الجهراء، تأكيداً لحكم الدرجة الأولى القاضي بذات الجزاء.


7 التعليقات:

reemas يقول...

لا نستطيع القول الا
لا حول و لا قوة الا بالله
و ان لله و ان اليه راجعون
مأساة و كارثة من جمييع الجوانب
الانساني
و الاجتماعي
و الامني
و السياسي
الفاعلة امرأه واحده
لكن المذنبون كثر

الحين انتي يا نصره
شتبين فيه ؟
الله يا كثر الرياييل بالديره
تقومين تحرقين خيمه فيها ناس مالها ذنب !!
شهالعقليه ؟
يسوى عليها تموت مشنوقه جدام اللي يسوى واللي ما يسوى ؟
والله في ناس عقولهم قواطي
لا حول ولا قوة الا بالله
الله يرحمهم بس
ويكافينا هالمصايب

om mohammad يقول...

الحمدلله على كل حال الحريم اللي ماتوا نحسبهم شهداء إن شاء الله ولكن المأساة الحقيقية في الذيت تشوّهوا وصارت فيهم عاهات مستديمة هن اللاتي يحزن عليهم لأن أزواجهن أكيد راح يتزوجون عليهم واللي مومتزوجة ماراح يجيلها النصيب وراح تعيش النسوة المحروقات باجي حياتهم بتعاسة وألم من الجروح والحروق والذكرى الأليمة أما الناجي الحقيقي هو المعرس وزوجته الجديدة والضحايا هم الأبناء والضحايا المشوهين ونسال الله أن يتوب على نصره اللي فكرت تفكير غبي شيطاني بعيد كل البعد عن الإيمان بالله والتوكل عليه " حسبي الله ونعم الوكيل الله لا يكثر من أمثالها ولا من أمثال زوجها إللي خلاها توصل هالمواصيل

غير معرف يقول...

جبروت بعض الرجال يدفع بعض النساء إلى إلغاء العقل .. وجبروت أهل الزوج أيضا .. ما الذي يدفع فتاة في مقتبل العمر إلى ارتكاب جريمه بشعه كهذه ؟ إلا أن تكون عانت الويلات منه أو من أهله .. هل تعتقدون أنها تفضل أن تقضي رمضان بعيدا عن دفء أطفالها !؟
أنا لا أقف معها فيما فعلت لكن أقول حسبيالله و نعم الوكيل في من تجبر و طغى و عسى الله أن يريكم عاقبة ما فعلتم قريبا جدا ..
رحمة الله على الشهداء و أقول لمن ابتلاها الله الصبر الجميل

غير معرف يقول...

المصيبه كبيره حقاً.... 47 نفس معصومه زهقت بأداة يغلب على الضن انها قاتله (النار) وتشوه الكثير بل وخسر اناس اموالهم (ممتلكات) كل هذا بصحيفة شخص واحد من يستطيع تحمل كل هذا امام الله عز وجل يوم تقف الخلائق امام الله (إن يوم الفصل كان ميقاتا) وأول ما يفصل فيه يوم القيامه هي الدماء... لا حول ولا قوة الله بالله.. الله يرحم المتوفين ويشافي المحترقين ويعوض المتضررين ويغفر للفاعل ويرزقه توبه بالدنيا قبل ان يلاقيه فالحمل كبييييييييير والله كبير جداً

غير معرف يقول...

لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم


شصااار في الجلسه الثانية امس ؟؟؟

غير معرف يقول...

الله يصبرالجميع منين الزوج عاطل ومنين اعطاها400دينار الزوج مشترك بالضغط النفسى والعصبى ولايقل دوره عنها
اكيدقتلهامرات

 
 
 

تم إفتتاح المدونة بتاريخ 5 يوليو 2009