من وجهة نظري ... ماذا ينقص الكويت

2009-10-31

سوف أستعرض وأكتب كل فترة وأخرى عن مجال من المجالات التي بحاجة إلى إصلاح من وجهة نظري المتواضعة وإعطاء أفكار عن كيفية الارتقاء بالخدمات العامة لكي نصل إلى مصاف الدول المتقدمة.
وسوف أبدء اليوم بالمجال الصحي
للإرتقاء بالخدمات الصحية أعتقد إنه لابد من إتخاذ الخطوات التالية:

- تحويل وزارة الصحة إلى هيئة أو نقل الجزء الطبي من الوزارة إلى هيئة صحية تقوم بإدارة المستشفيات والقطاع الطبي وإبقاء المجالات المتعلقة بالصحة الوقائية والتوعية الصحية والرقابة الدوائية وغيرها من المجالات التي ليس لها علاقة بالرعاية الطبية المباشرة تحت إشراف وزارة الصحة.
- زيادة عدد الأسرة سواء بتوسعة المستشفيات الحالية أو ببناء مستشفيات جديدة حتى يرتفع معدل الأسرة مقابل كل 1000 من السكان إلى 3.5 سرير لكل ألف بدلا من 1.7 سرير لكل ألف حسب الوضع الحالي. وأن يتم المحافظة على هذا المعدل بالتوازي مع الزيادة في عدد السكان.
- أن تقوم الدولة بدعم أسعار الخدمات الطبية التي يتلقاها المواطن والمقدمة من قبل المستشفيات الخاصة حتى تستطيع هذه المستشفيات من توسعة ورفع كفاءة نشاطها الصحي.
- استقطاب أطباء على مستوى مهني عالي من خلال رفع الرواتب والامتيازات لهذه الفئة من الأطباء، والذي بدوره سوف يساعد على تقليص الإنفاق على العلاج بالخارج بالإضافة إلى الاستفادة التي سوف يحصل عليها الأطباء الكويتيين من خلال العمل إلى جانب هؤلاء الأطباء.
- رفع كفاءة الرعاية الصحية الأولية المتمثلة بالمستوصفات من خلال إدخال أطباء الطب العام أو أطباء طب العائلة ببرامج مهنية متخصصة دورية لرفع قدراتهم التشخيصية والعلاجية.
- توفير العدد الكافي من الأجهزة الطبية المتطورة والحديثة في جميع المراكز الطبية والمستشفيات، وتقليل الدورة المستندية لشراء هذه المعدات والأجهزة حتى تتواكب مع التطور الكبير في هذا القطاع.
- التعاون مع مستشفيات عالمية في مجال تبادل الخبرات وإدارة القطاع الصحي.
- زيادة الوعي الصحي لدى الناس من خلال تشجيع الفحص الطبي الدوري وتنظيم معارض صحية مصغرة في الأسواق والأماكن العامة.
- مقارنة المؤشرات الصحية الكويتية مع الدول المتقدمة من الناحية الصحية وعمل الخطط الكفيلة برفع هذه المؤشرات.
- وفي النهاية وضع الرجل المناسب بالمكان المناسب.

4 التعليقات:

السلام..

- وتعليم بعض الدكاتره اسس معاملة المرضى واحترام مهنتهم و اداءها بتفاني..

مو معقوله ادش المستوصف اكلم الطبيب واهو حاقرني جني ماكله حلال ابوه لا واشرح له وحالتي حاله وهو لقط كلمه وكتب الدوا بسم الله ان اللي يصير فيني شي متناقض واهو عطاني دوا للشي الاول انا خابره لازم يسمع المشكله عقب يحلها ويشوف اذا حالتي تبي تحاليل واشعه !!

الدوا ماذكر اذا صرفته ولا خذيت المهم ما استخدمته انا مو دفعت بلا ..

و مره بعد دشيت ابي مرضيه الكمبيوتر من شهر 4 لي رمضان وهو خربان والطبيب ياكل حب والكاتب منفس بويهي مرضت زياده ..

وهم الوصفه ماتنعطي من اول مايشوف ويهي حتى لي الحين ماقعدت !!

وايد تحجيت بس اللي اشوفه اكثر من جذي ..

مشكور اخوي..

الحــــر يقول...

وجهة نظر والله يسمع منك ويتم الاصلاح بهالديرة في كل المجالات

دمت بخير
:)

صوت الكويت يقول...

رورو الشخبوطه

أتفق مع ما تفضلتي فيه
فالحقيقة نا ذكر الآتي من ضمن الخطوات الواجب إتخاذها

رفع كفاءة الرعاية الصحية الأولية المتمثلة بالمستوصفات من خلال إدخال أطباء الطب العام أو أطباء طب العائلة ببرامج مهنية متخصصة دورية لرفع قدراتهم التشخيصية والعلاجية

جزء من مهارات الأطباء في مجال طب العائلة والطب العام يعتمد على كيفية التعامل مع المريض والذي هو حسب هذا التخصص يعتبر جزء مهم للوصول إلى التشخيص المناسب ومن ثم العلاج

طبعا الأطباء في المسوصفات ليس عليهم رقابة كافية ولم يتم إدخالهم في دورات تأهلهم لإستخدام الأسلوب الأمثل للتعامل مع المريض.

وشكرا على التعليق المهم

صوت الكويت يقول...

الحــــر

تحياتي يا الحر
وإنشاء الله يكون القرار في هالبلد حر وما تدخل فيه المحسوبية والفساد
وثق تماما متى ما كان هناك قرار سليم ومهني راح كل شيء راح يتصلح

عسى الله يبلغنه في هاليوم
:)

 
 
 

تم إفتتاح المدونة بتاريخ 5 يوليو 2009