سياسة الكويت يجب أن لا يكون لها علاقة بتضخيم الأمور العقائدية

2010-01-31



حسب مصادر إعلامية، قال الأمير السعودي خالد بن طلال إنه تباحث مع وكيل أمن الدولة بوزارة الداخلية الكويتية الشيخ عذبي فهد الأحمد بخصوص منع الشيخ السعودي محمد العريفي من دخول الكويت على خلفية تصريحات ضد المرجع الشيعي علي السيستاني.




-
وكان الأمير خالد بن طلال قد أكد أيضا خلال مداخلة له على قناة دليل إنه طالب الكويتيين على هامش جائزة الشيخ فهد الأحمد الخيرية بالعدل في قضية العريفي مؤكداً أن سياسة الكويت يجب أن لا يكون لها علاقة بتضخيم الأمور العقائدية التي نشبت بين شيخ سعودي سني سلفي وبين مرجعيات شيعية، مؤكداً أن الخلاف يجب أن يبقى في هذا الإطار وأن لا يدخل في صلب السياسة.
وبحسب الأمير خالد الذي يحظى بشعبية واسعة بين المتدينين في السعودية بأنه ناقش مع عضو مجلس الأمة الكويتي وليد الطباطبائي واتفقا على أن يتحرك الأمير خارجياً فيما يتولى الطبطبائي تحريك القضية قانونياً داخل البرلمان الكويتي.
وتضاربت الأنباء حول منع السلطات الكويتية الشيخ محمد العريفي من دخول الكويت قبل أن تتأكد لاحقاً حيث يتوجب على العريفي المثول أمام جهات أمنية كويتية قبل الفصل الأخير في قرار المنع من عدمه وإن كانت الأنباء تشير إلى أن المنع سيشمل إلقاء محاضرات وخطب وأي فعاليات دينية. وقد أشرنا في مقال سابق إلى السبب الحقيقي وراء منع العريفي من دخول الكويت.



-
وكان العريفي أثار جدلاً بخطبته في صلاة الجمعة قبل شهر في الرياض حينما قال عن المرجع الشيعي علي السيستاني بأنه "زنديق فاجر", وقال العريفي عن شيعة سعوديين "إنه لولا يقظة الأجهزة الأمنية لرأيتم من أفعالهم عجباً".
وعلى الفور تعالت ردود الفعل الغاضبة خصوصاً في العراق حيث انتقدت خطبة العريفي من مستويات عليا في العراق بلسان رئيس الجمهورية جلال الطالباني ورئيس الوزراء نوري المالكي فضلاً عن المرجعيات الدينية في العراق وخارجه مطالبين السعودية باتخاذ اجراءات بحق العريفي.
وبرز الهدوء في الجانب الرسمي السعودي إلا من تصريح لمفتي المملكة نفى فيه أن تكون السعودية راعية للفتنة أو مصدرة لها, ومذكراً بالكثير من الشتائم التي تتعرض لها السعودية ولا تلقي لها بالاً ومؤكداً في الوقت نفسه أن العريفي يمثل نفسه.
ومنذ الخطبة الشهيرة وتفاعلاتها لم يخرج العريفي بتصريح حول موقفه من تفاعلات القضية سواء بردود الرسميين العراقيين أو المرجعيات الدينية أو القرار الكويتي بالمنع أو حتى بعد تصريح المفتي السعودي.
وتعرض العريفي لحملة انتقادات كبيرة في الأوساط الإعلاميين السعوديين بسبب خطبته التي وصفها البعض بغير المسؤولة والتي تحرض على الفتنة ولا طائل من ورائها سوى نشر الكراهية.

17 التعليقات:

اخت اشليويح يقول...

أن سياسة الكويت يجب أن لا يكون لها علاقة بتضخيم الأمور العقائدية


ليش حنا عندنا ساسية نمشي عليها لول ؟؟

اما سالفة العريفي فبينت لنا امور كثير امانة الواحد قام يخاف على نفسة في ديرتة ... اللي قالة العريفي يمس رمز من رموز الشيعة ... بس اللي تكلم فيه الفالي و سبة فكان من الصحابة و المبشرين بالجنة ... و من لعنهم لعنة الله علية لي يو الدين عاد سيسناتي الفالي اللي يطلع ...

نخلي الدستور و القانون يحكم و نريح عمرنا مع اني ضد الفالي الي يوم الدين ؟

Anonymous Farmer يقول...
أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.
غير معرف يقول...

اللي يقول مافية جمرة فتنة بالكويت شاعلة تحت الرماد أعمى .. اللي يقول إن كل طرف من الطائفتين ما يدني النار صوب قرصة كاذب .. اللي يقول مانعرف كل اللي يدعمون هذه التوجهات معتوه .. واللي يقول عندنا سياسة محددة لمواجهة نزعةالتطرف نايم بالعسل وإذا كان هذا حال متخذي القرارات عندنا ينطرون من يوجههم من الخارج لإتخاذ رد فعل عبر تصريح أو شريط يوتيوب .. ماننلام إذا أصبح في هذا الزمن يتحكم فينا شبابة الياوي والمباخر الفخار عيدي يامرزوقة ياك قرص الخبز حار ومسمسم !!!
مرقابي

عين بغزي يقول...

الشيخ محمد العريفي أحترمه و اقدره
واهو تكلم كمدافع عن بلده !!

و حنا المفروض ما نلتفت لهذا الامر كون الامر كله لا يعنينا اصلن

panadool يقول...

للحين الناس مصدومه من الحريه وحق الاختلاف

يمكن مع الجيل الياى أما الناس يفتهمون عن الاعلام والاختلاف أو الحروب الاهليه والطائفيه بكل دول المنطقه

الله يستر علينا

غير معرف يقول...
أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.
Anonymous Farmer يقول...

ليش ليش ليش يا صوت الكويت

يا صوتي وصوت الجميع

شلون صوت الكويت بالله ؟

أطالب بإعادة التعليق

أو بيان الخلل فيه

غير معرف يقول...

شكرن للأخ المشرف الذي حذف التعليقين .

وأعتذر عما بدر مني .

وأرجو من الأخوة المعلقين عدم زج دول وأفراد بكاملهم في موضوع أو تصريح أو تصرف شخص واحد أذ ( لاتزر وازرة وزر أخرى)

تحياتي للجميع

العتيبي

Anonymous Farmer يقول...

لا إله إلا الله عليك يا صوت

تعليقي السابق كان موجه ضد العريفي

لما يقوم به من إثارة حزازات وفتن ضد شعب واحد

وتعليقي كان موجه ضد الحكومة السعودية

لما تقوم به من قمع حريات الشعب

المستحقة لجميع المواطنين كونهم بشر

وليس الشعب السعودي المظلوم المقهور

و في النهاية

لا للعريفي ... للأسباب التي ذكرتها أنت بهذا البوست

-----------

مره ثانية حكم ميزان عدالتك يا صوت

مو ميزان غيرك

وإلا فالرجاء تغيير إسم المدونة إلى

"ما يطلبه المشاهدون"

:-P

وسع سدرك يا يبا وخلك صوت للجميع

بما في ذلك للتعليق السابق الموجه لي

صوت الكويت يقول...

Anonymous Farmer

تحياتي الخالصه

والله أنا موسع صدري ... تعليقك كنت منزله ما كان عندي مشكله بالكلام إلي كنت كاتبه .. ولكن تعليق الأخ العتيبي خلاني أقراه مره ثانيه .. التعليق كان فيه كلمه وحده خلتني أمسحه وأنا متأكد إنك كنت كاتبها من غير قصد ولكن كانت كلمه لا يصح أن تقال في بلد به مكه والمدينه .. لهذا السبب مسحتها أما مضمون تعليقك فما عندي مشكلة في نشره


وشكرا

Anonymous Farmer يقول...

مكة المكرمة والمدينة المنورة وبيت المقدس وجميع المساجد وكل ما يمت بصلة إلى الإيمان على راسي ، هذي ما يبيلها روح وتعال ، وإن بعض الظن إثم . لكن هالحجي مو لك .


إنت لك بوسة على التوضيح :-)

صوت الكويت يقول...

أخت اشليويح

والله أحسن تعبير إلي قلتيه :

"ليش حنا عندنا ساسية نمشي عليها لول ؟؟"

المختصر المفيد

صوت الكويت يقول...

مرقابي

لو الله يفكنه من الأطراف الخارجية إلي قاعده تحرك أتباعها داخل الكويت شان إحنه بخير


وللأسف هذا زمن مرزوقه .. إلي قاعده تلعب بالساحه

صوت الكويت يقول...

عين بغزي

العريفي كان رأي فيه مثل رأيك ولكن لمه سمعت كلامه عن صدام تغير رأي فيه

رجل الدين الذي يظهر بإستمرار والناس تسمع له يجب أن يكون لديه حس سياسي ويقدر يوزن كلامه ويراعي بعض الأمور وبخاصة إذا كان يزور الكثير من الدول ويلقي فيها الخطب وليس محصور بالدوله التي ينتمي لها

صوت الكويت يقول...

panadool

أنا بصراحه ضد منع أي شخص من دخول الكويت حتى لو كنت أختلف معاه فكريا وعقائديا

ولكن المشكله في المجتمع والقوى السياسية التي لازالت لا تستطيع التعامل مع الأجواء المفتوح للحرية والإختلاف بالرأي وغير مؤمنه بسلطة القضاء الذي يمكن اللجوء إليه في إثبات أي قضيه تمس الثوابت الوطنية

صوت الكويت يقول...

Anonymous Farmer

وانته لك بوسه مني

ثق تماما إنه ما عندي مشكله بنشر أي تعليق لأنه أي تعليق يمثل رأي إلى كاتبه وليس يالضروره أتفق معاه

ولكن في أشياء الواحد لازم يراعيها وقد تكون كتبت من غير قصد

غير معرف يقول...

خادم الحرمين الشريفين، جلالة الملك عبدالله بن عبدالعزيز رعاه الله، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أكتب هذه السطور، واستذكر مواقف المملكة العربية السعودية ووقوفها معنا في محنتنا أثناء الغزو الصدّامي للكويت. فكانت السعودية وباقي دول المنطقة التي احتضنت أبناء الكويت على أراضيها تتخذ موقفاً تاريخياً تجسدت فيها الفروسية التي لن ينساها الكويتيون لكم ولكل من وقف معنا في تلك المصيبة.
واليوم، استعرض سيرتكم الحضارية، أجد نفسي أتحدث عن إنجازاتكم الإصلاحية التي تبدأ عند أول كلمة تقولونها، ولا تنتهي إلاّ مشروعاً على أرض الواقع. إذ بالأمس شاهدنا كيف أبهرتم دول العالم بافتتاح جامعة الملك عبدالله للعلوم والتكنولوجيا، بل واستكملتم المشروع بإزالة كل الأصوات النشاز والمعوقة لطموحاتكم الإصلاحية. ونذكر أيضاً بأن جلالتكم حمل على عاتقه مشروع الوحدة بين المسلمين، وتحقيقاً لأهداف هذا المشروع أقلتم أحد مثيري الفتن بتصرف حكيم ينم عن المسؤولية تجاه الأمة الإسلامية، وما بين هذا وذاك، مازلتم يا جلالة الملك العربي الأصيل، والفارس الشجاع الذي انحنى أمامه رئيس أكبر دولة في العالم عندما قلّدتم جورج بوش الأب أحد الأوسمة.
يا جلالة الملك، سمع ابناؤكم وهم يستعرضون أحد المواقع على الإنترنت، أحد المواطنين السعوديين يقول شعراً نشازاً، ويقدح بأميرنا الراحل الشيخ جابر الأحمد طيب الله ثراه، ويتعرض لأميرنا الشيخ صباح الأحمد حفظه الله، ويصفهما بأبشع الأوصاف، ويستهزئ بالشعب الكويتي، الأمر الذي يستهجنه السعودي قبل الكويتي بلا أدنى شك. وهو أمر مستنكر ومرفوض من قبلنا أيضاً. إلاّ أن الأمر لم يقف عند هذا الحد، بل المستنكر أن ينبرئ للدفاع عن هذا الشاعر الشاذ اثنان من الشعراء السعوديين (شاعر قصيمي وشاعر من سدير)، ويقدحا مجدداً بالشعب الكويتي وبلغة المنة والضغينة والطعن والتجريح.
وكما إن مشاعر إخواننا السعوديين مصانة من قبلنا، فمشاعر الكويتيين التي هي محل الصون من قبل جلالتكم بدون شك، ستجعل من الملح الكشف عن هؤلاء الخفافيش لكي يقدّموا للعدالة.
جلالة خادم الحرمين الشريفين: استكمالاً لصيانة مشاعر أهلكم في الكويت، لا سيما تلك الجروح التي لم تندمل جرّاء الغزو الصدّامي الذي ذقنا آلامه كشعبين معاً، لنعيش معاً ونعاصر قضاء الله وحكمه العادل بالمجرمين الذين تجرأوا على الكويت والمملكة، نجد هناك من يخرج علينا من بعض مدعي المشيخة الإسلامية ممن يترحم على هؤلاء القتلة والسفاحين، ويجدون الأعذار والحجج لهم بعد تحريف مقاصد الشريعة حسب أهوائهم، وهم بذلك يتغافلون عن الآيات القرآنية الصريحة التي تحث على القصاص لأن فيه الحياة لأولي الألباب، وإن نبشّر القاتل بالقتل ولو بعد حين، فلا حول ولا قوة إلاّ بالله.
جلالة خادم الحرمين الشريفين: وكما ذاع لكم من صيت، ورأينا بأم أعيننا، كيف أنتم السيف البتار الصارم بالحق وباتخاذ القرار الذي به تدرأ الفتن، وتطفأ النزاعات، وتهدأ الأنفس. فإننا من واقع تلك المنطلقات، نتوسم من جلالتكم اتخاذ القرارات التي عودتمونا عليها.
حتى لايعتقد أحد أننا نفتري على هذه الشرذمة الضالة فهذه هي الروابط .
الشعر السعودي:http://www.youtube.com/watch?v=H1lw5sIkzYQ
الرد الكويتي عليه: feature=related» http://www.youtube.com/watch?v=StaI3J_1xPg&feature=related
الدفاع السعودي الأول: &feature=related» ://www.youtube.com/watch?v=x3FppIGFUXc&feature=related
الدفاع السعودي الثاني: &feature=relatedwww.youtube.com/watch?v=pmzQ5QKIFXA
العريفي يترحم على المقبور صدّام: \http://www.youtube.com/watch?v=7TB3Xmuo76M
الفوزان يترحم ويتغزل بالمقبور صدام: .http://www.youtube.com/watch?v=Y4x_UBvqHf4
فهلا أثلجت صدورنا يا جلالة الملك .

 
 
 

تم إفتتاح المدونة بتاريخ 5 يوليو 2009