ليونيل ميسي ... هل تفوق على مارادونا

2010-04-04



إنتقل النقاش حول ليونيل ميسي في اسبانيا خصوصاً وفي مختلف أنحاء العالم عموماً في الآونة الأخيرة من كون مهاجم برشلونة لاعباً "عظيماً" إلى " اللاعب الأعظم". وطرحت عناوين ومناقشات عدة حول ما إذا كان ميسي في الواقع أفضل لاعب كرة القدم في كل العصور.
وقد حصل ميسي على كل ألقاب أفضل لاعب في عام 2009 وبدا منذ مطلع هذا الموسم أنه يتقدم السباق بمسافة بعيدة جداً لتكرار ما فعله في العام الماضي، ما لم يتألق واين روني وكريستيانو رونالدو بشكل هائل في نهائيات كأس العالم.
وحتماً، وعلى مر السنين، كانت هناك مقارنات بينه وبين مواطنه دييغو مارادونا، على رغم أن مشاعره ووجهة نظره هما أنه، عاطفياً وثقافياً، اسباني أكثر من كونه أرجنتيني بغض النظر عن القميص الدولي الذي يرتديه، نظراً إلى حقيقة أنه أمضى سنواته التكوينية في أكاديمية تدريب الشباب في برشلونة.
إذ قد وقع في السن الـ13 وانضم إلى أكاديمية برشلونة في لا ماسيا بعدما اقترح برشلونة على تمويل فواتيره الطبية لعلاج هرمون النمو لتصحيح بعض المشاكل البدنية الصغيرة عند المراهقين إذا وافق على الانتقال إلى اسبانيا. علماً أن الفواتير كانت مكلفة للغاية بالنسبة إلى ناديه الأرجنتيني نيولز أولد بويز في ذلك الوقت.
وكثف النقاش خلال الفترة القصيرة الماضية حول ميسي، حتى أن بعضهم ادعى أنه ليس فقط أفضل من مارادونا، ولكن أيضاً أفضل من بيليه ويوهان كرويف. والنقطة المرجعية المعتادة هنا هي عدد الألقاب التي فاز بها في هذه السن المبكرة، حيث هناك 13 ميدالية باسمه في كل بطولة كبرى للأندية الأوروبية، بالإضافة إلى جائزة لقب كأس العالم تحت الـ20 عاماً، والميدالية الذهبية لدورة الألعاب الأولمبية.
بيليه وكرويف ومارادونا وغيرهم، والآن ميسي، كانوا ومازالوا لاعبين كبار كل واحد في زمنه. ولكن اجراء المقارنة بينهم هي حتماً مهمة معيبة. فخلافاً لغيرها من الرياضات، مثلاً ألعاب القوى، حيث يمكن تحديد التفوق الذي هو أسهل قليلاً بسبب الطبيعة المميزة لتسجيل الأرقام القياسية ومسابقات التحدي الفردي بين الرياضيين.
بتصوري أن إزدياد قنوات النقل التلفزيوني المباشر للمباريات الأوروبية خلال السنوات الماضيه ، ساهم في زيادة شعبية ميسي حيث أن الكثيرين من عشاق الكرة يستطيعون متابعة المباريات الأوروبية والعالمية بكل سهولة. وهذا على عكس ما كان عليه النقل التلفزيوني للمباريات خلال سنوات ظهور بيليه ومارادونا وغيرهم.
بكل تأكيد أن ميسي لاعب يحمل جميع مواصفات اللاعب الأول بالعالم ، ولكن هل هو أفضل من لعب كرة القدم على مر العصور!؟

18 التعليقات:

Deema يقول...

تنقصني الخبرة في الحكم، لكني أعلم أن أسلوب التقييم على مر العصور يختلف عن التقييم في زمن واحد فتغلب لاعب في مستوى الأداء عن باقي معاصريه ممكن تحديده بعدد الجوائز و ما إلى ذلك من سبل التقييم المعتمدة لأنهم عاصروا ذات الظروف، لكن المعايير تختلف إذا كنت تريد المقارنة مع أشخاص حققوا نصراً في زمن آخر، و بالتالي تكون طريقة التقييم أدق في المقارنة، فالمعايير سوف تبتعد عن الكم إلى الكيف سوف لتشمل مقارنة أداء اللاعب مع من حوله من اللاعبين آنذاك، ثم أسلوب أدائه الفني و ظروف المباريات ثم علاقته باللاعب الذي أتى في جيل يليه و الذي تريد مقارنته به.

الحــــر يقول...

في رأيي يجب على ميسي الفوز بلقب كأس العالم والاستمرار على هذا المستوى 5 سنوات متواصلة على الاقل بعد ذلك يستحق ان يكن افضل من مارادونا فالثبات على القمة اصعب من الوصول لها ولكن كلاعب أعتقد أنه أسطوره ولاعب خارق للعادة ومن الممكن ان يفعل ما سبق وذكرته ولكن لندع الايام بأرجل ميسي هي من تحكي قصة الاسطوره الاعظم بالتاريخ..

عاضـه يقول...

ابدا لم و لن يتفوق ميسي على مارادونا و لا اي
لاعب آخر لا في المستقبل المنظور او حتي البعيد نسبيا
اخوي صوت الكويت فقط لك ان تتذكر ان كاس العالم
86 حصل عليه مارادونا بمفرده و بمساعدة 9 لاعبين
و حارس مرمى و كاد المشهد ان يتكرر و بنسخه طبق الاصل
سنة 90 لولا ضربة الجزاء الظالمه في الوقت القاتل مع المانيا
صحيح ان بيليه لاعب مميز ، و لكن ايضا من الظلم مقارنته
مع مارادونا ، لك ان تشاهد جميع اهداف بيليه و ضعها في
كفه سترى ان هدف مارادونا على انجلترا ستميل كفته عن
اهداف بيليه جميعا . بالمناسبه انا من متابعي ماراونا من سنة
81 منذ بداية ظهوره ، و شدني لعبه اكثر عندما لعب بكاس
العالم 82 ايام الدخيل و الحوطي و فتحي و بلاتيني و ما ادراك
ما بلاتيني يا صوت الكويت صحيح خسرنا 4-1 لكن من اجمل
مباريات منتخبنا على مر تاريخه .
تحياتي :)

Faisal يقول...

ميسي لاعب ممتاز وهداف وشويت، بس لعبه دايما يميل إلى الطرف، والطرف أسهل للمرور من المدافعين، بس هالأيام قاعد يحسن لعبه باللعب بالعمق، والإختراق بوسط المدافعين وقاعد يبرز مهارته بشكل أفضل، ولكن من وجهة نظري جعله أفضل لاعب بالتاريخ وهو بهالعمر مبالغة كبيرة جدا، وطبعا هالشي ما يقلل من مستواه، لكن اختيار أفضل لاعب بالتاريخ لازم يتوافق مع استمرارية اللاعب، مثلا زيدان من أفضل اللاعبين في آخر عشرين سنة إن لم يكن أفضلهم، بس مستواه ما كان متواصل طوال السنوات اللي لعب فيها، ونفس الحاله مع روماريو لاعب البرازيل اللي أنا أشوفه أفضل هداف بعد بيليه بس مستواه ما كان متواصل بسبب مشاكله مع اللاعبين والمدربين، وما برز بشكل كبير في أوروبا.

لما نحاول نختار أفضل لاعب في لعبه الإستمرارية تلعب دور كبير، مارادونا من أفضل اللاعبين في تاريخ الكرة، قاد نابولي والأرجنتين إلى البطولات، بس في فترة من مسيرته الكروية، ما ننكر إن هالفترة قدم فيها الهوايل ولكن ما استمر بعدها.

كرويف نفس الحالة، في بداية السبعينات بدع بالكرة الشاملة وفاز مع أياكس ثلاث مرات في دوري أبطال أوروبا وقاد هولندا لنهائي كأس العالم 74 وهم بعد مستواه تراجع.

من وجهة نظري أحسن لاعب في تاريخ الكرة هو بيليه، وهني أستعير كلمه من خالي اللي كان متابع الكرة من أواخر الخمسينات، يقول قبل ما كانت تيينا الأخبار عن الكرة بشكل كبير، بل مرة وحدة بالأسبوع، وكنا نسمع عن شيين ريال مدريد (ترا أنا ما أشجع مدريد بس كانوا بارزين ذيج الفترة) وبيليه، المهم نتكلم عن لعب بيليه، فبيليه لعب بكاس العالم 58 وهو عمره 17 سنة، وما لعب إلا الأدوار النهائية، وخلى البرازيل تفوز بكاس العالم أول مرة بتاريخهم، وبعدها في 62 بنفس المجموعة تقريبا فازوا بكاس العالم، بس بيليه ما لعب إلى الدور الأول لأنه تعور، وبكأس العالم 66 تعور في الدور الأول والمنتخب ما قدر يسوي شي، بالرغم من أن أغلب اللاعبين فازوا في كاسين عالم من قبل، وبسنة 70 بيليه ما لعب كمهاجم، بل كصانع ألعاب وقدم مباريات فظيعة، وكافي قول كارلوس ألبرتو على إيطاليا بالنهائي، ولا قول بيليه نفسه بالنهائي فهذي الأقوال تبين قدرات اللاعب، طبعا بيليه انظلم لأن الإعلام ما كان قوي نفس الحين، أو حتى نفس الثمانينات، ووايد ناس ما شافوا مبارياته، وأصلا وايد من مبارياته لم تعرض، بيليه كان الذهب الأسود للبرازيل وكان لاعب مو طبيعي، وشوفوا البرازيل متى فازت بكاس العالم عقب 70 وراح يبين لكم إن البرازيل فقدت شي مهم جدا.

panadool يقول...

يبقى مارادونا هو مارادونا

ميسى خوش لاعب ولكن بالمقارنة مارادونا أفضل منه بكثير

تحياتى

رهبرى يقول...

بيلية ثم مارادونا ثم عنبر سعيد

تحياتى لك

scarce313 يقول...

حقيقه أخي لا تقبل

الجدال ...

لا يوجد أفضل من ماردونا


حتى الأن

و شكرا

صوت الكويت يقول...

Deema

كلامج صحيح .. كل لاعب تم تقييمه في عصره وحسب من يعاصرونه باللعب

بالنسبة للجوائز قد لا تكون موجوده بهذا العدد في حقبة التي إمتدت من 1950 لغاية 1990

خالص الشكر

صوت الكويت يقول...

الحر

صحيح كلامك .. بس مقارنه بسيطه بين مارادونا وميسي

مارادونا عندما لعب مع نابولي كان هذا النادي غير معروف ولا يملك لاعبين معروفين وعندما إنضم إليه مارادونا إنشهر النادي وحقق جميع البطولات

أما ميسي فإنضم لواحد من أشهر أندية العالم ويمتلك هذا النادي مجموعة كبيرة من مشاهير الكرة وليس يغريب على برشلونه أن يحقق بطولات من غير ميسي


تحياتي

صوت الكويت يقول...

عاضه

أولا مباراة منتخبنا مع فرنسا أعتقد إصابة جاسم يعقوب وخروجه من اللعب أثر على المنتخب في تلك المباراة وبالتأكيد أن المباراة بمجملها غريبه عجيبة وبخاصة دخول الشيخ فهد الأحمد الملعب وإلغاء هدف فرنسا

آنا بصراحة أميل إلى كون مارادونا هو الأفضل على الإطلاق وهذا لا يقلل من شأن ميسي الذي قال عنه مدرب برشلونه قبل فترة قصيرة " لولا ميسي لكنت الآن أدرب الفريق الثاني لبرشلونه"

تحياتي

صوت الكويت يقول...

Faisal

أتصور أن بيليه لم يحضى بالفرصة الكافية ليبرز مهاراته للعالم حيث إنه كان يلعب لفريق سانتوس البرازيلي وفي ذلك الوقت لم يكن العالم يشاهد بيليه إلى في كأس العالم ولم تكن مباريات الدوري البرازيلي تنقل للعالم

يمكن يكون بيليه سبب لعشق الكثير من محبي كرة القدم أمثال "خالك" الله يحفظه لكرة القدم لأنه بيليه في ذلك الوقت أظهر مهارات جديده على كرة القدم لم تكن مألوفه في وقته وبخاصة إنه برازيلي والبرازيل كانت سيدة العالم بكرة القدم

تحياتي

صوت الكويت يقول...

panadool

أتفق معاك .. الشيء الوحيد الذي شوه صورة مارادونا هو إدمانه للمخدرات بعد ما لعبت فيه المافيا الإيطاليه


تحياتي

صوت الكويت يقول...

رهبرى

غلطان

بليه ثم مارادونا ثم منصور مفتاح :)

صوت الكويت يقول...

scarce313

أتفق معاك ولكن خلنا نشوف شراح يطلع من ميسي خلال السنوات القادمه يمكن يغير كفة الميزان لصالحه

Goalzalez يقول...

لا صوت يعلو على صوت مارادونا

و لا اريد ان ادخل بتفاصيل لان الموضوع محسوم لمارادونا و من الظلم مقارنه ميسي به

صوت الكويت يقول...

Goalzalez

ممكن بعد أربع سنوات من الآن يكون لك رأي آخر .. طبعا هذا يعتمد على ميسي وبالتحديد في كأس العالم القادمه وشنو ممكن يسوي

تحياتي

KHALeD Al-Enezi يقول...

ميسي الان 22 عام انتظر حتى يصل الى 32 اي 10 اعوام وسترى الفرق اذا استمر ميسي هكذا وتحسن ايضا سيكون الرقم واحد الى الابد ..

صوت الكويت يقول...

KHALeD Al-Enezi

بصراحه ميسي بدع مع الإرسنال

المحك الحقيقي كأس العالم القادم .. المشكله إن المدرب هو مارادونا

 
 
 

تم إفتتاح المدونة بتاريخ 5 يوليو 2009