للتوضيح والتصحيح - محطة مشرف مرة أخرى

2009-09-11

نشرت قبل يومين بوست عن محطة مشرف للصرف الصحي وتطرقت من خلالها بالحديث عن المدعو علي عليار أو كما قيل لي أن أسمه يبدو (علي يار).
لتوضيح الموضوع أكثر حسب المعلومات التي وصلتني اليوم ولتصحيح بعض من ما سبق أن ذكرته أود أن أبين التالي وعلى شكل نقاط وأترك التعليق لكم:

- الشركة التي تمت ترسية المشروع عليها هي شركة الخليج المتحدة
- تم توقيع العقد بين وزارة الأشغال وشركة الخليج المتحدة عندما كان وزير الأشغال فهد اللميع.
- المقاول بالباطن المنفذ هو علي عليار أو (علي يار) وهو إيراني الجنسية
- سبق أن ذكرت أن علي يار هرب وهو حاليا خارج الكويت، وأود أن أصحح هذه المعلومة أنه رجع للكويت قبل عدة أيام ومن ثم غادر ( بالغالب أمس الخميس) بعد أن إنتهى التحقيق معه
- تم التحقيق مع علي يار وقد فاجأ لجنة التحقيق بوثائق رسمية تثبت إنه قد وجه عدت كتب لشركة الخليج المتحدة وللوزارة قبل تنفيذ المشروع يبلغهم بأن هناك عدة أخطاء فنية بتصميم المشروع وإن هذه الأخطاء كبيرة وسوف تأثر بشكل كبير على كفاءة المحطة وقت التشغيل .
- جميع الكتب الرسمية التي قدمت من علي يار لم ينظر لها لا من الشركة ولا من الوزارة وعليه لم يتم تصحيح الخلل بالتصميم.
- الذي قام باستلام المشروع بصورة رسمية من المقاول هو مدير إدارة الهندسة الصحية بوزارة الأشغال محمود كرم بصفته الوكيل المساعد بالإنابة حيث أن الوكيل المساعد في إجازة رسمية.
- وزير الأشغال فاضل صفر يقول أن الوزارة لم تستلم المشروع بصفة رسمية لأن الوكيل المساعد بالإنابة محمود كرم غير مخول باستلام المشروع لكونه وكيل مساعد بالإنابة وليس بالأصالة وعليه فإن الوزارة لم تستلم المشروع بصورة رسمية، علما بأن محمود كرم قد وقع على كتاب التسليم.
- عند قيام محمود كرم باستلام المشروع أبلغ من قبل المقاول بأن فتحات الصرف الصحي التي تصب بالمحطة تم فتح فقط 10% منها وأي زيادة بنسبة الفتحات سوف يسبب مشاكل كبيرة بالمحطة وذلك بسبب الخطأ بالتصميم كما ذكرت سابقا. محمود كرم لم يوافق على هذا الكلام وطلب زيادة الفتحات لغاية 25% ولم يلتفت للنصائح.
- عندما تمت زيادة قدرة الفتحات إلى 25% وبسبب الأخطاء بالتصميم بدا منسوب الصرف الصحي بالمحطة بالارتفاع بشكل غير طبيعي إلى أن وصل إلى مكان نقاط الكهرباء التي تشغل المحطة والتي بالطبع أصابها العطب ومن ثمة تعطل المحطة وتبعها الكارثة التي حصلت.
- اليوم أستطاع فريق الغوص الكويتي بإغلاق إحدى فتحات الصرف الصحي التي تصب بالمحطة عن طريق إنزال بالون كبير لسد الفتحة وقد نجح بذلك.
- أخيرا !!!! وفي الجريدة الرسمية كويت اليوم بتاريخ 2 أو 3 /9/2009 نزلت مناقصة للشركات المتخصصة والمؤهلة حسب تصنيف الوزارة (أو لجنة المناقصات) لتصليح الأعطال التي أصابت المحطة وكان من ضمن هذه الشركات المؤهلة للمناقصة شركة الخليج المتحدة التي نفذت المشروع ؟!!!!
- رئيس الوزراء طلب من لجنة التحقيق إنهاء عملها خلال 3 أسابيع وسوف تتم محاسبة المسئولين عن الخطأ حسب نتائج التحقيق.

وكل عام وأنتم بخير

9 التعليقات:

Sn3a يقول...

محاسبه مين ياخويا؟
شرباكه السالفه

أهل شرق يقول...

كل عام وسمو الرئيس بخير

أبـوغرايـم يقول...

واضحه المسأله !!

و ريحة الفساد طالعه من مكتب المدعو محمد كرم !!

يعني كان على درايه بوجود خطأ بالتصميم و حب يرقع المشكله وغامر بزيادة الفتحات إلى 25 % !!

ليش ما بلغ الوزاره أو الشركه المنفذه بوجود هالاخطاء هذي !! طبعا الاجابه معروفه و واضحه !! هاااك و إسكت !!

و إنشالله يصدق سمو الرئيس باللي قاله اليوم بأن العقاب العقاب العقاب للحراميه و المرتشين و المفسدين !

و شكرا على إيضاح الحقائق لك

تحياتي

ابوالوليد يقول...

علي عليار طلع بطل قومي

:)

Khaled Mahdi يقول...

الموضوع ليس بالسهل ... و هناك عادة لدى المقاولين أو المقاولين بالباطن و هي الطعن بالتصاميم مهما بلغت من الدقة .. و لهذا الحكم على الأطراف بناءا على كلام مقاول الباطن غير كاف ... نعم تعفي مقاول الباطن من المساءلة القانونية فقط

و تبقى المساءلة على المقاول الرئيس تجاه الوزارة و الوزارة باجمعها التي أستلمت المشروع تجاه الشعب (حلوة الشعب !!!!)

السيناريو المعتاد هو البحث عن من يتم تلبيسه المصيبة...
الجواب معروف : واحد مسكين غلبان طايح حظه يشتغل ليل نهار و غلط غلطة صغيرة يمكن لهل علاقة بالكارثة ... و الله أعلم

غير معرف يقول...

نفس أحداث فيلم تايتانيك ونفس الأسباب !

د. بومشاري يقول...

دمار البيئة الكويتية موضوع ما ينسك عنه ، والمسؤلين عن الكارثة سيتذكرهم الكويتيون حتى و لو بعد 100 سنة.
منهم لله

معلومات دقيقة تشكر عليها لكن التساؤل هو عن دقتها/مصدرها

كيف الوزارة تستلم المشروع وبه الأخطاء بالتصميم وهم بعلم لها؟

وكيف يعتبر الوزير صفر ان الوزارة لم تستلم المشروع بسبب اجراء خاطئ من قبل أحد وكلاءة المساعدين الذي استلم المشروع فعلا؟! استلام الوزارة الخاطئ للمشروع لا يعني انها لم تستلم بل انها استلمت وهي خاطئة وعليها المسؤولية المتراكمة.

صوت الكويت يقول...

تصريح وزير الأشغال اليوم (الجمعة) بجريدة القبس الصفحة الأولى
صفر: مقاول مشرف جاء وغادر!
أكد وزير الاشغال والبلدية د.فاضل صفر ان المقاول المسؤول عن محطة مشرف وصل قبل 3 ايام وغادر الثلاثاء، وهذا سلوك غريب، ولكننا حفظنا كل حقنا القانوني، وكل المياه التي قذفت في البحر عولجت قبل الوصول الى البحر. وأشار الى ان نشر تفاصيل المشاريع الحكومية «غير ممكن لخصوصية المعلومات والمستندات في بعضها».

 
 
 

تم إفتتاح المدونة بتاريخ 5 يوليو 2009